وفاة رئيس سابق للسلفادور قبيل محاكمته في اتهامات بالفساد

Sun Jan 31, 2016 9:34am GMT
 

سان سلفادور 31 يناير كانون الثاني (رويترز) - توفي رئيس السلفادور السابق فرانشيسكو فلوريس (56 عاما) أمس السبت إثر إصابته بجلطة. وكان فلوريس ينتظر محاكمته في اتهامات بالاختلاس.

وحكم فلوريس السلفادور خلال الفترة من 1999 إلى 2004 وأجريت له جراحة يوم الأحد الماضي بعد إصابته بجلطة.

وقال حزبه القومي الجمهوري (ارينا) اليميني في بيان "نأسف لوفاة الرئيس فرانشيسكو فلوريس ونعزي أسرته."

واتهم فلوريس بالاحتيال للحصول على 15 مليون دولار من أموال مساعدات تبرعت بها تايوان بعد أن تعرضت البلاد لزلزالين مدمرين في عام 2001. وتفيد عريضة الاتهام بانه حول عشرة ملايين دولار إلى حزبه واحتفظ بخمسة ملايين.

وأكد فلوريس براءته من الاتهامات الموجهة إليه وكان موضوعا تحت الاقامة الجبرية.

وقالت زوجته لورديس دي فلوريس لوسائل إعلام محلية "كان يعاني من أزمة صحية كبيرة جراء الهجوم السياسي الظالم الذي تعرض له." (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير سها جادو)