ايفرتون يفسد يوما انتظره كارلايل طويلا في كأس الاتحاد الانجليزي

Sun Jan 31, 2016 4:48pm GMT
 

31 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - كان كارلايل يونايتد يحلم باللعب في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم على ملعبه استاد برانتون بارك الذي تضرر بشدة جراء فيضانات ديسمبر كانون الأول لكن ايفرتون بدد آمال الفريق المنافس في دوري الدرجة الرابعة بانتصار كبير 3-صفر في الدور الرابع اليوم الأحد.

وكانت المناسبة مؤثرة بالنسبة لكارلايل عقب الدمار الذي خلفته عاصفة ديزموند التي أغرقت أغلب المدينة ومن ضمنها استاد كرة القدم حيث ارتفع منسوب المياه إلى عارضة المرميين.

وبعد جهود ضخمة من اللاعبين والإدارة الذين ساعدوا في تنظيف الاستاد مع اضطرار النادي لخوض مبارياته خارج أرضه عاد كارلايل للعب على باستاد برانتون بارك مرة أخرى الأسبوع الماضي.

لكن أذهان الجميع كانت في مواجهة الكأس ضد ايفرتون البطل خمس مرات والذي يسعى للتأهل للنهائي للمرة الأولى منذ 1995.

ومع ذلك تبددت آماله في تحقيق مفاجأة مستفيدا من المناسبة أمام مدرجات ممتلئة بالجماهير في غضون دقيقتين بعدما انطلق آرون لينون من الجناح الأيمن قبل أن يرسل كرة عرضية إلى ارونا كوني ليضعها بسهولة في الشباك.

وعندما تجاوز لينون المتألق أحد المدافعين ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة 14 بدا أن كارلايل سيواجه ليلة صعبة لكنه صمد بشكل رائع حتى الدقيقة 65 عندما سدد روس باركلي من عند حافة منطقة الجزاء ليجعل النتيجة 3-صفر.

وستكتمل منافسات الدور الرابع في وقت لاحق اليوم الأحد حين يلتقي تشيلسي خارج ملعبه مع ميلتون كينز دونز فريق الدرجة الثانية. (اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)