حصري-وزير الصحة البرازيلي: تفشي فيروس زيكا أسوأ مما كان متوقعا

Mon Feb 1, 2016 8:13pm GMT
 

برازيليا أول فبراير شباط (رويترز) - قال وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كاسترو اليوم الاثنين إن تفشي فيروس زيكا أسوأ مما كان متوقعا نظرا لأن معظم الحالات لم تظهر عليها أعراض لكنه أوضح أن تطوير الفحص سيتيح للبلاد السيطرة بشكل أفضل على الوباء.

وقال الوزير لرويترز إن البرازيل ستبدأ في تطبيق الإبلاغ الإجباري بالحالات من قبل الحكومات المحلية الأسبوع القادم عندما يتوافر في معظم الولايات مختبرات مجهزة للكشف عن فيروس زيكا الذي ينقله البعوض وينتشر سريعا في أنحاء أمريكا اللاتينية.

وأثارت سرعة وصول الفيروس إلى البرازيل مخاوف لا سيما بين النساء الحوامل بعد أن ربط خبراء محليون بين الفيروس والآلاف من حالات الولادة لأطفال يعانون من تشوهات تتسم بصغر حجم الرأس والمخ وعدم اكتمال النمو.

وقال كاسترو في مقابلة "لم تظهر أعراض ملحوظة على 80 بالمئة من المصابين بعدوى فيروس زيكا. وأصيب عدد كبير من الأشخاص بالفيروس دون ظهور أعراض وبالتالي الوضع أخطر مما يمكن تخيله."

وقال إنه في ظل عدم توافر لقاح للفيروس في المستقبل القريب فإن الخيار الوحيد للبرازيل هو القضاء على البعوض الذي ينشر الفيروس مشيرا إلى ان الحكومة تحشد كل الموارد الممكنة والأفراد لتدمير أماكن تكاثر البعوض.

وأصيب نحو 1.5 مليون برازيلي بفيروس زيكا الذي ظهر للمرة الأولى في أفريقيا في أربعينيات القرن الماضي وظل غير معروف في الأمريكتين حتى ظهوره في مايو أيار الماضي في منطقة تعاني من الفقر بشمال شرق البرازيل.

وقالت منظمة الصحة للبلدان الأمريكية إن الفيروس انتشر في 24 دولة ومنطقة في نصف الكرةالأرضية.

وقال كاسترو إن بحلول الأسبوع القادم ستكون المعامل في جميع الولايات البرازيلية باستثناء ثلاث قادرة على تحديد ما إذا كان الشخص مصاب بالفيروس أم لا.

وبحلول الشهر القادم ستجري المعامل اختبارا لرصد ثلاثة فيروسات تنقلها بعوضة (ايديس ايجيبتاي)التي تنقل ايضا حمى الدنج وفيروس تشيكونجونيا وفيروس زيكا. ومع ذلك فإن هذا الاختبار لن يكون فعالا إلا خلال المرحلة الأولية للإصابة بالعدوى وهي خمسة أيام.   يتبع