مقدمة 1-تريفي الإيطالية توقع عقد إصلاح سد الموصل في الأسابيع القادمة

Tue Feb 2, 2016 8:27pm GMT
 

(لإضافة بيان الشركة وتفاصيل)

روما 2 فبراير شباط (رويترز) - قال وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني اليوم الثلاثاء إن مجموعة تريفي الإيطالية فازت بمناقصة لإجراء إصلاحات عاجلة لسد الموصل في العراق الذي يقع على مقربة من أراض يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية وتتوقع الشركة توقيع العقد في الأسابيع القادمة.

ويعاني السد الذي يبلغ طوله 3.6 كيلومتر من عيوب هيكلية منذ إنشائه في الثمانينات وإذا انهار فإنه سيطلق فيضانا من المياه على وادي نهر دجلة المكتظ بالسكان.

ومن المقرر إرسال قوات إيطالية لحماية موقع أعمال إصلاح السد الذي دفع تدهور حالته الجيش الأمريكي إلى إعداد خطة طوارئ تحسبا لانهياره.

وقال جنتيلوني في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في روما "فازت تريفي بالمناقصة."

وأضاف أن العقد سيوقع خلال أيام. لكن ستيفانو تريفيساني الرئيس التنفيذي لمجموعة تريفي قال في وقت لاحق في بيان إن من الصعب "التنبؤ بالموعد لكنها مسألة أسابيع".

وقالت الشركة في بيان إن مجلس الوزراء العراقي اجتمع اليوم الثلاثاء وقرر إرساء عقد الصيانة على تريفي. ومن المتوقع أن يستغرق العمل 18 شهرا.

وامتنعت إيطاليا حتى الآن عن الانضمام إلى غارات التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا لكن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي قال الشهر الماضي إنه سيرسل 450 جنديا لحماية العمال القائمين على إصلاح السد الواقع على مقربة من الطريق القادم من مدينة الموصل الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال جنتيلوني بعد الاجتماع مع مسؤولين من أكثر من 20 دولة اتفقت على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية معا "نجري اتصالات مع بغداد منذ عدة أسابيع وسيتم إرسال القوات الإيطالية لحماية موقع العمل بالاتفاق مع التحالف." (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)