العربية للسكر البحرينية لا ترى حاجة لطاقة تكرير جديدة بالشرق الأوسط

Wed Feb 3, 2016 5:34pm GMT
 

من مها الدهان

دبي 3 فبراير شباط (رويترز) - قال إيف الملاط الرئيس التنفيذي للعربية للسكر البحرينية اليوم الأربعاء إن طاقة التكرير الجديدة الكبيرة للسكر في السنوات القادمة في منطقة الشرق الأوسط ستتجاوز بكثير مستويات الاستهلاك المتوقعة.

وقال الملاط في مؤتمر للسكر في دبي إن من الصعب تبرير إنشاء مصنعين جديدين لتكرير السكر بطاقة إجمالية 1.75 مليون طن في السعودية على سبيل المثال.

ويبلغ استهلاك السكر الأبيض في السعودية نحو 1.2 مليون طن سنويا وهو ما يعادل الطاقة التكريرية للمتحدة للسكر التابعة لصافولا.

ومن المنتظر أن يبدأ تشغيل مصنعي التكرير الجديدين في المملكة في 2018. وتبلغ الطاقة المزمعة لمصنع الريف مليون طن سنويا ولمصنع الدرة 750 ألف طن.

وتخطط المتحدة للسكر أيضا لزيادة طاقتها السنوية 500 ألف طن بحلول 2017.

وأبدى الملاط عدم قناعته بوجود ما يبرر تلك الزيادة.

وقال إن الطاقة التكريرية بالمنطقة تبلغ 13.5 مليون طن بينما يبلغ الإنتاج الفعلي 8.5 مليون طن.

وستضاف طاقة تكريرية في المنطقة بنحو 4.7 مليون طن فيما بين 2016 و2018.   يتبع