سقوط قذائف مورتر من سوريا قرب جنود اتراك

Wed Feb 3, 2016 6:15pm GMT
 

اسطنبول 3 فبراير شباط (رويترز) - قال سكان وتقارير إعلامية إن عدة قذائف مورتر وأعيرة نارية أطلقت من جزء يسيطر عليه تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا سقطت على بلدة حدودية تركية اليوم الأربعاء بالقرب من جنود أتراك كانوا يعملون على إزالة الألغام.

ولم ترد انباء فورية عن وقوع إصابات أو خسائر في الأرواح في بلدة كاركاميش الواقعة عبر الحدود من مدينة جرابلس السورية التي يسيطر عليها التنظيم السني المتشدد.

وقال مسؤول محلي في كاركاميش تم الوصول اليه عبر الهاتف إن قذيفتي مورتر على الأقل سقطتا في البلدة وإنه سمع بعد ذلك نيران مدفعية مما يشير إلى أن الجيش التركي رد على مصدر النيران.

ولم يرد أي تعليق فوري من الجيش التركي.

وقالت وكالة دوجان للانباء إن جنودا أتراك كانوا يزيلون ألغاما في المنطقة الحدودية تعرضوا ايضا لاطلاق نار من جرابلس. وأضافت أن الجيش رد بالمثل.

وردت القوات المسلحة التركية عدة مرات عندما تعرضت لاطلاق النار عبر الحدود وذلك تماشيا مع قواعد الاشتباك. لكن حادث اليوم الاربعاء وقع في منطقة لها طبيعة خاصة اذ تسيطر وحدات حماية الشعب السورية الكردية على أراض بالقرب منها.

وتخوض وحدات حماية الشعب الكردية معارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا بدعم من الولايات المتحدة لكن تركيا تعتبرها جماعة ارهابية تربطها صلات وثيقة بحزب العمال الكردستاني الذي يشن حملة مسلحة منذ ثلاثة عقود في الأراضي التركية. (إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)