مصحح-الصين تدعو المشاركين في محادثات السلام السورية لإبداء حسن النية

Thu Feb 4, 2016 10:32am GMT
 

(لتغيير كلمة جدية إلى حسن النية في العنوان والفقرتين الأولى والخامسة)

بكين 4 فبراير شباط (رويترز) - حثت الصين اليوم الخميس المشاركين في محادثات السلام السورية على إبداء حسن النية بعد أن أوقف المبعوث الخاص للامم المتحدة محاولاته لإدارة المحادثات في أعقاب تقدم الجيش السوري مدعوما بغارات جوية روسية على حساب المعارضة شمالي حلب.

وأعلن المبعوث ستافان دي ميستورا أمس الأربعاء توقفا لمدة ثلاثة أسابيع في محادثات جنيف -وهي أول محاولة منذ عامين للتفاوض على إنهاء الحرب الدائرة في سوريا- قائلا انهم بحاجة إلى مساعدة فورية من الداعمين الدوليين للأطراف المتحاربة وهم أساسا الولايات المتحدة وروسيا.

وقال لو كانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إن محادثات السلام لن تكون أبدا سهلة لكن الصين مقتنعة دائما أنها السبيل الوحيد لحل القضية السورية بشكل نهائي.

وقال في إفادة صحفية يومية إن على جميع الأطراف أن تعمل جاهدة للحفاظ على الزخم في المحادثات.

وأضاف "نحن حقيقة نأمل أن تتخذ جميع الأطراف المشاركة في محادثات السلام إجراءات استباقية لبناء الثقة وإبداء حسن النية ومقابلة الآخر في منتصف الطريق والتعاون مع جهود الوساطة التي يقوم بها المبعوث الخاص للأمم المتحدة."

ودعت الصين وهي عضو دائم في مجلس الأمن الدولي مرارا إلى التوصل إلى تسوية للأزمة السورية عن طريق التفاوض.

وتميل الصين لترك أمور السياسة في الشرق الأوسط للأعضاء الدائمين الآخرين في مجلس الأمن وهم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا. وتعتمد الصين على المنطقة في إمدادات النفط.

لكن بكين بدت مهتمة بالتدخل في الفترة الأخيرة خاصة عندما دعت وزير الخارجية السوري وشخصيات بارزة من المعارضة وإن لم يكن في الوقت ذاته

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)