كونوكو فيليبس تقلص توزيعات الارباح والنفقات مع هبوط النفط

Thu Feb 4, 2016 1:17pm GMT
 

4 فبراير شباط (رويترز) - خفضت شركة كونوكو فيليبس نفقاتها الرأسمالية لعام 2016 وقلصت توزيعاتها الفصلية مع استمرار هبوط أسعار النفط الخام الذي يفرض ضغوطا على أكبر شركة أمريكية مستقلة للنفط والغاز.

وأعلنت الشركة عن تكبدها خسارة فصلية أكبر من المتوقع وانخفضت أسهمها أربعة بالمئة إلى 37 دولارا في تداولات محدودة قبل فتح السوق.

ونزلت أسعار النفط العالمية نحو 70 بالمئة عن مستوياتها في 2014 حينما كانت تتجاوز 100 دولار للبرميل وهو ما أدى إلى تآكل أرباح جميع منتجي النفط تقريبا.

وكانت اكسون موبيل أكبر شركة نفط مدرجة بالبورصة في العالم أعلنت يوم الثلاثاء تحقيق أدنى ربح فصلي لها في أكثر من عشر سنوات.

ويقلص المنتجون استثماراتهم في المشروعات والآبار الجديدة مع اقتراب أسعار النفط حاليا من 30 دولارا للبرميل.

وخفضت كونوكو فيليبس اليوم الخميس مستوى إنفاقها الرأسمالي المستهدف بواقع 17 بالمئة إلى 6.4 مليار دولار كما خفضت توقعاتها لتكاليف التشغيل تسعة بالمئة إلى سبعة مليارات دولار.

ويأتي الخفض بعد أقل من شهرين من إعداد الشركة خططها لنفقات العام.

وقلصت كونوكو فيليبس أيضا توزيعاتها الفصلية إلى 25 سنتا للسهم من 74 سنتا للسهم.

وزادت الخسائر الصافية للشركة إلى 3.5 مليار دولار أو 2.78 دولار للسهم في الربع المنتهي في 31 ديسمبر كانون الأول مقارنة مع 39 مليون دولار أو ثلاث سنتات للسهم قبل عام.

ومع استبعاد مخصصات انخفاض القيمة وبنود أخرى تصل الخسارة إلى 90 سنتا للسهم بما يفوق متوسط تقديرات المحللين البالغ 65 سنتا وفقا لخدمة تومسون رويترز آي/بي/إي/إس. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)