تقرير: جيش الكونجو هاجم قوات حفظ السلام الدولية

Fri Feb 5, 2016 7:02am GMT
 

الأمم المتحدة 5 فبراير شباط (رويترز) - كشف تقرير سري لمجلس الأمن الدولي عن أن قوات من الكونجو قتلت اثنين من جنود حفظ السلام التابعين للأمم المتحدة بعد أن اتهم مدنيون قوات تنزانية تابعة للمنظمة بتقديم إمدادات لمتمردين إسلاميين أوغنديين في شرق الكونجو.

وقال خبراء في الأمم المتحدة يراقبون العقوبات على جمهورية الكونجو الديمقراطية إن قوة حفظ السلام التابعة للمنظمة ألقت اللوم في البداية على القوى الديمقراطية المتحدة -وهم متمردون أوغنديون يعملون في الكونجو منذ تسعينيات القرن الماضي- في كمين قتل فيه اثنان من جنود حفظ السلام وعدد من المدنيين وأصيب 26 من جنود الأمم المتحدة في الخامس من مايو أيار.

لكن مجموعة الخبراء قالت إنه لم يكن كمينا وإن قوات الكونجو أطلقت النار على جنود حفظ السلام في شرق البلاد بعد أن "أبلغها مدنيان أن الجنود التنزانيين يقدمون إمدادات للقوى الديمقراطية المتحدة."

وكتب الخبراء في التقرير الذي اطلعت عليه رويترز هذا الأسبوع أن القوات التنزانية التقت مع القوى الديمقراطية لكن المجموعة "ليست في موقف يمكنها من شرح الأسباب."

وقال وزير الدفاع التنزاني حسين مويني لرويترز إنه لم يطلع على تقرير الأمم المتحدة وبالتالي لا يمكنه التعليق.

وذكر فليكس باسي المتحدث باسم قوة الأمم المتحدة أنه لا يعرف شيئا عن تقرير خبراء المنظمة الدولية ورفض التعقيب وقال المتحدث باسم قوات الكونجو إنه ليس لديه أي معلومات عن الواقعة.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)