محكمة تركية ستطالب بالسجن المؤبد لصحفيين بارزين

Fri Feb 5, 2016 6:29pm GMT
 

أنقرة 5 فبراير شباط (رويترز) - قال محامون يدافعون عن صحفيين تركيين بارزين إن موكليهما ستوجه إليهما تهمة مساعدة الإرهابيين وسيواجهان أحكاما بالسجن مدى الحياة دون فرصة للعفو إذا أدينا بعد قيامهما بنشر فيديو يعتقد انه يظهر وكالة المخابرات التركية وهي تساعد في إرسال أسلحة إلى سوريا.

وقال المحامون إن محكمة في اسطنبول قبلت اليوم الجمعة لائحة اتهام تطلب إنزال عقوبة السجن مدى الحياة بحق رئيس تحرير صحيفة جمهوريت العلمانية جان دوندار ومدير مكتب الصحيفة في أنقرة إرديم جول اللذين اعتقلا في نوفمبر تشرين الثاني.

وأثارت القضية إدانات دولية وجددت المخاوف على وضع حرية الصحافة في عهد الرئيس طيب أردوغان.

واتهم الصحفيان بمساعدة جماعة إرهابية مسلحة عمدا ونشر مواد تهدد الأمن القومي للبلاد.

ونشرت صحيفة جمهوريت -وهي واحدة من الصحف المعارضة الرئيسية في تركيا- صورا ومقاطع فيديو وتقريرا في مايو أيار وقالت إنها تظهر مسئولي المخابرات وهم ينقلون أسلحة إلى سوريا في شاحنات عام 2014 يعتقد أنها لمقاتلي المعارضة.

وقال إردوغان الذي وصف تغطية الصحيفة بأنها جزء من محاولات الإضرار بالموقف الدولي لتركيا إنه لن يتسامح مع مثل هذه التغطية الصحفية.

واعترف إردوغان بأن الشاحنات التي أوقفتها الشرطة في طريقها للحدود السورية تابعة للمخابرات الوطنية وبأنها كانت تنقل مساعدات للتركمان في سوريا. ويخوض مقاتلون تركمان معارك ضد القوات الحكومية السورية وضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال المحامون إن جلسة الاستماع الأولى في المحاكمة ستعقد في الخامس والعشرين من مارس آذار. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)