مقدمة 2-مجلس الأمن الدولي يعقد اجتماعا طارئا بشأن كوريا الشمالية

Sun Feb 7, 2016 6:42am GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

الأمم المتحدة 7 فبراير شباط (رويترز) - أعلن المكتب الصحفي للأمم المتحدة إن مجلس الأمن الدولي سيعقد اجتماعا طارئا اليوم الأحد بناء على طلب الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية لمناقشة إطلاق كوريا الشمالية صاروخا.

وقالت الأمم المتحدة في بيان أمس السبت إن المشاورات المغلقة لمجلس الأمن ستُعقد في الساعة 1600 بتوقيت جرينتش.

كان دبلوماسيون بالمجلس قد قالوا إن الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية طلبت الاجتماع بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخا بعيد المدى اليوم الأحد حاملا ما وصفته بقمر صناعي في تحد لعقوبات الأمم المتحدة التي تحظر عليها استخدام تكنولوجيا الصواريخ الباليستية.

وقال أوه جون سفير كوريا الجنوبية لدى الأمم المتحدة في رسالة إلى السفير الفنزويلي رافائيل داريو راميريز كارينو إن المجلس في 2013 عبر عن "عزمه اتخاذ إجراءات إضافية هامة في حالة إطلاق (كوريا الشمالية لصاروخ) مجددا أو إجراء تجربة نووية."

وحصلت رويترز على نسخة من رسالة كوريا الجنوبية للسفير الفنزويلي الذي يتولى رئاسة مجلس الأمن لهذا الشهر.

وتناقش الولايات المتحدة والصين توسيع عقوبات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية ردا على تجربتها النووية الأخيرة الشهر الماضي. وقال دبلوماسيون في مجلس الأمن إنهم يأملون في إجراء تصويت على قرار للمجلس بشأن القضية في وقت لاحق هذا الشهر.

وقال دبلوماسي إن إطلاق الصاروخ سلط الضوء على الحاجة "لإجراء قوي" من المجلس ضد كوريا الشمالية.

من ناحية أخرى قال المكتب الصحفي للأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون في بيان أمس السبت إن بان أدان بشدة إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ وحثها على "وقف أفعالها الاستفزازية".

وقال البيان "من المؤسف للغاية أن تقوم (كوريا الشمالية) بعملية إطلاق باستخدام تكنولوجيا الصواريخ الباليستية في انتهاك لقرارات مجلس الأمن... على الرغم من النداء الموحد للمجتمع الدولي ضد مثل هذا العمل." (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير سها جادو)