الاسترالية التي أفرجت عنها القاعدة تقول إن زوجها على قيد الحياة

Mon Feb 8, 2016 1:36pm GMT
 

واجادوجو 8 فبراير شباط (رويترز) - قالت الاسترالية التي أفرج عنها تنظيم القاعدة بعد أن ظلت رهينة ثلاثة أسابيع اليوم الاثنين إن زوجها الذي اختطف معها في بوركينا فاسو مازال على قيد الحياة وعبرت عن أملها في الافراج عنه قريبا.

ولم تقدم جوسيلين إليوت (76 عاما) المزيد من المعلومات عن حادث الخطف لكن تصريحاتها تعد أول تأكيد على ان زوجها الدكتور كين إليوت (81 عاما) لا يزال على قيد الحياة.

وخطف الاثنان في 15 يناير كانون الثاني الماضي من بلدة جيبو القريبة من حدود بوركينا فاسو مع مالي حيث أدارا على مدى 40 عاما عيادة تضم 120 سريرا.

وقالت إليوت للصحفيين بعد أن التقت مع روك مارك كابوري رئيس بوركينا فاسو "آمل حقا أن أكون مع زوجي قريبا وأن نتمكن من الذهاب مجددا إلى جيبو لنواصل عملنا."

وقال تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يوم الجمعة إنه خطف الزوجين وسيطلق سراح المرأة دون أي مقابل بسبب الضغط الشعبي واستجابة لتوجيهات قادة القاعدة بعدم إيذاء النساء في الحروب.

وتعرض الاثنان للخطف في نفس اليوم الذي شن فيه مقاتلون من القاعدة هجوما على مطعم وفندق في واجادوجو عاصمة بوركينا فاسو حيث قُتل 30 شخصا غالبيتهم أجانب.

وأعلن رئيس النيجر محمد إيسوفو يوم السبت تحرير المرأة الاسترالية التي خطفتها جماعة تابعة لتنظيم القاعدة مع زوجها في دولة بوركينا فاسو المجاورة.

وقدم إيسوفو المرأة المفرج عنها للصحفيين في مؤتمر صحفي في دوسو جنوب غرب النيجر وقال إن السلطات تكثف جهودها لتحرير الزوج.

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)