محققون دوليون في جرائم حرب بسوريا يقدمون معلومات لدول بشأن مقاتلين أجانب

Mon Feb 8, 2016 3:19pm GMT
 

جنيف 8 فبراير شباط (رويترز) - قالت كارلا ديل بونتي المحققة التابعة للأمم المتحدة اليوم الاثنين إن محققي جرائم الحرب التابعين للمنظمة الدولية قدموا مساعدة قضائية للعديد من الدول استجابة لخمسة عشر طلبا للحصول على معلومات بشأن وجود مقاتلين أجانب في سوريا.

وذكر محققون من الأمم المتحدة في تقرير أن المحتجزين في سجون الحكومة السورية يموتون بمستويات هائلة ترقى لتمثل سياسة "إبادة" رسمية تنفذ بحق السكان المدنيين بينما تنفذ جماعات متشددة أيضا عمليات إعدام لسجناء.

وقالت ديل بونتي وهي عضو في لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة في مؤتمر صحفي إن اللجنة قدمت معلومات للسلطات في بعض الدول عن عدد من المشتبه بهم. وأضافت "لدينا بالفعل 15 طلبا.. استجبنا لها."

ورفضت ديل بونتي الكشف عن أسماء الدول لكنها قالت بعد ذلك لرويترز "هؤلاء جناة من المستويات الدنيا والمتوسطة لأنهم مقاتلون أجانب.. ليسوا من المستويات العليا." (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)