سويسرا تستخدم الغاز المسيل للدموع والأعيرة المطاطية لتفريق احتجاج للأكراد

Mon Feb 8, 2016 6:35pm GMT
 

زوريخ 8 فبراير شباط (رويترز) - استخدمت شرطة زوريخ الغاز المسيل للدموع والأعيرة المطاطية لتفريق مجموعة تضم نحو 100 ناشط كردي نظموا احتجاجا دون تصريح أمام القنصلية التركية في العاصمة المالية لسويسرا اليوم الاثنين.

وقالت الشرطة إن المتظاهرين رشقوا المبنى بالحجارة والأعلام وأشياء أخرى مما دفع السلطات إلى تطويق المنطقة. وجرى اعتقال شخص خلال الواقعة التي جاءت في أعقاب مسيرة سلمية إلى حد بعيد شارك فيها متظاهرون في وسط زوريخ خلال الصباح.

وأضافت الشرطة أن المتظاهرين كانوا يحتجون على الأوضاع في تركيا.

وقال الجيش التركي وحزب مؤيد للأكراد اليوم الاثنين إن تسعة مدنيين على الأقل و16 من مقاتلي حزب العمال الكردستاني قُتلوا في معارك بين قوات الأمن ومقاتلي الحزب في جنوب شرق البلاد الذي تسكنه غالبية كردية.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)