أمريكا تدعو الصين لزيادة ضغط العقوبات على كوريا الشمالية

Tue Feb 9, 2016 5:54am GMT
 

من ديفيد برونستورم ومات سبتالنيك

واشنطن 9 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول أمريكي كبير يوم الاثنين إن الصين توافق على أي قرار جديد للأمم المتحدة بشأن كوريا الشمالية يشمل عقوبات إضافية ويتجاوز الخطوات السابقة لكن واشنطن تحث بكين على ممارسة المزيد من الضغط على بيونجيانج بعد تجربتها النووية الأخيرة وإطلاقها لصاروخ.

وقال المسؤول لرويترز إن الصين في "وضع فريد" كجارة وحليفة لكوريا الشمالية لاجبارها على التخلي عن أسلحتها النووية وبرنامجها للصورايخ الباليستية في الوقت الذي يسعى فيه دبلوماسيون في الأمم المتحدة إلى صياغة قرار عقوبات جديد.

وقال المسؤول "يتضح لي أن اصدقائنا الصينيين أشاروا إلى أن رد مجلس الأمن الدولي سيشمل عقوبات وأنها بحاجة لأن تتجاوز القرارات السابقة."

وتابع قائلا "النقطة الرئيسية بالطبع هي ما الإجراءات المحددة التي سنتخذها معا وهذا محور جهودنا في الوقت الحالي... أوضحنا أن الصين يمكنها القيام بالمزيد وتحتاج إلى القيام بالمزيد."

ولا تتفق الصين والولايات المتحدة تماما على قوة الرد على كوريا الشمالية منذ الاختبار النووي الذي اجرته في السادس من يناير كانون الثاني إذ تدعو واشنطن إلى إجراءات عقابية شديدة بينما تشدد بكين على الحاجة إلى الحوار.

وتحدث الرئيس الأمريكي باراك أوباما والرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الجمعة قبل يوم من إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ بعيد المدى قالت إنه يحمل قمرا صناعيا لكن مسؤولين غربيين يعتقدون إن عملية الإطلاق كانت اختبارا لتكنولوجيا الصواريخ الباليستية.

وقال المسؤول إن واشنطن وبكين تحافظان على اتصال وثيق بشأن كيفية الرد على كوريا الشمالية.

وأدان مجلس الأمن الدولي يوم الأحد إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ وتعهد باتخاذ إجراء بينما تعهدت واشنطن بضمان أن يفرض المجلس "عواقب وخيمة" على بيونجيانج في أقرب وقت ممكن.   يتبع