9 شباط فبراير 2016 / 10:55 / بعد عامين

تلفزيون- معاقبة نواب من عرب إسرائيل بالكنيست قابلوا عائلات قتلى فلسطينيين

الموضوع 1296

المدة 1:27 دقيقة

القدس

تصوير 9 فبراير شباط 2016

الصوت طبيعي مع لغة عبرية

المصدر قناة الكنيست

القيود يحظر الاستخدام بعد الساعة 00.59 بتوقيت جرينتش يوم 10 مارس آذار دون تعاقد مسبق

القصة

منع ثلاثة نواب من عرب إسرائيل أمس الاثنين (8 فبراير شباط) من الحديث في البرلمان كعقوبة لتأييدهم عائلات مهاجمين فلسطينيين قتلوا على أيدي قوات الأمن بعد أن هاجموا إسرائيليين.

وقضت لجنة الأخلاق بالكنيست بمنع كل من حنين الزعبي وباسل غطاس وهما عضوان في الكنيست عن حزب البلد من المشاركة في الجلسات العامة وجلسات اللجان لمدة أربعة أشهر ومنع جمال زحالقة لمدة شهرين لكن سيكون بوسع الأعضاء الثلاثة التصويت.

وزار النواب الثلاثة في الأسبوع الماضي عائلات فلسطينيين قتلتهم قوات الأمن الإسرائيلية في حوادث من بينها حادث في حافلة في القدس العام الماضي قتل فيه ثلاثة أشخاص. واتهم الثلاثة بالوقوف احتراما للمهاجمين لكن ثلاثتهم نفوا ذلك.

وواجه النواب الثلاثة الجلسة بعدما اشتكى مشرعون من بينهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ومئات من أفراد الجمهور إلى البرلمان واتهموا النواب الثلاثة بعدم الولاء للدولة.

وقال نتنياهو في البرلمان ”نحن غير مستعدين لقبول وضع يؤيد فيه أعضاء في الكنيست أولئك الذين قتلوا مدنيين إسرائيليين ويقفون احتراما لذكرى أولئك الذين قتلوا أبناءنا. هناك حدود لكل شيء وهناك ما يدعى كرامة وطنية.“

وأضاف نتنياهو الذي هتف المشرعون من عرب إسرائيل احتجاجا على كلامه ووصفوه بالمحرض والنازي ”أحاول تخيل ما كان سيحدث في البرلمان البريطاني إذا وقف المشرعون البريطانيون احتراما للجهادي جون. أو إذا وقف نواب الكونجرس الأمريكي احتراما لقتلة كاليفورنيا؟ هناك حدود. لم يكونوا ليقبلوا هذا.“

وطالب المدعي العام الإسرائيلي أفيخاي مندلبليت بتحقيق تجريه الشرطة مع النواب الثلاثة.

وحزب البلد اليساري جزء من القائمة العربية المشتركة وهي تجمع يضم أربعة فصائل يسيطر على 13 مقعدا من مقاعد الكنيست البالغ عددها 120 مقعدا. وأعضاء حزب البلد يؤيدون بشكل واضح القضايا الفلسطينية.

وقال أيمن عودة رئيس القائمة العربية المشتركة في اجتماع للقائمة اليوم ”ندين بشدة هذا التحريض الوحشي وتجريد السكان العرب وزعمائهم من حقوقهم القانونية وشيطنتهم.“

ويتهم عرب إسرائيل نتنياهو والتحالف اليميني الذي يقوده بالتحيز ضد العرب. وتعرض نتنياهو لانتقاد دولي بعد توجيه نداء لمؤيديه يوم الانتخابات في العام الماضي للتوجه للانتخابات لأنه يجري نقل العرب بحافلات للتصويت. واعتذر في وقت لاحق عن هذا التصريح.

واحتدمت التوترات بين اليهود والعرب في إسرائيل منذ موجة من الهجمات بالطعن والرصاص والدهس بالسيارات نفذ معظمها فلسطينيون وأدت إلى مقتل 27 إسرائيليا وأمريكي واحد منذ أكتوبر تشرين الأول. ونفذ عدد قليل من عرب إسرائيل هجمات.

وقالت السلطات إن قوات الأمن الإسرائيلية قتلت 156 فلسطينيا على الأقل 101 منهم مهاجمون. وقتل معظم الفلسطينيين الباقين في احتجاجات شابها العنف.

ترجع موجة العنف جزئيا إلى الإحباط الفلسطيني بسبب محادثات السلام المتوقفة منذ وقت طويل والغضب الناجم عن الانتهاكات اليهودية للحرم القدسي.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below