صاروخ لسبيس اكس يقوم بمهمة فضائية هذا الشهر

Tue Feb 9, 2016 12:41pm GMT
 

من ايرين كلوتز

كيب كنافيرال (فلوريدا) أول 9 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤولون إن شركة سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز (سبيس إكس) ستحاول هذا الشهر إطلاق ثاني رحلة فضائية هذا العام فيما كثفت الشركة من إنتاج سلسلة من صواريخ (فالكون 9) لتنفيذ برامج تتكلف أكثر من ثمانية مليارات دولار لحساب إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) وشركات تجارية.

وستنطلق رحلة (سبيس اكس) القادمة في 24 فبراير شباط الجاري لحساب شركة (سيس سا) لتشغيل الأقمار الصناعية ومقرها لوكسمبورج.

وقالت شركة (سيس سا) في بيان "تجري سبيس إكس حاليا سلسلة موسعة من الاختبارات والتجارب التأكيدية السابقة للطيران".

وسيحمل الصاروخ القمر الصناعي (سيس 9) للاتصالات الذي يزن 5300 كيلوجرام من تصنيع شركة بوينج.

ولم تذكر شركة (سبيس اكس) مزيدا من التفاصيل بشأن الاطلاق لكن شركة هوثورن بكاليفورنيا التي يملكها ويديرها قطب التكنولوجيا ايلون ماسك قالت إنها تأمل باطلاق أكثر من عشرة صواريخ من طراز (فالكون 9) هذا العام علاوة على أنشطة اطلاق اخرى حديثة.

وتتطلع شركة (سبيس اكس) لابتكار صاروخ زهيد التكلفة يعاد استخدامه بعد هبوطه على منصة عائمة بالمحيط الهادي وذلك في إطار خطط لخفض تكاليف الاطلاق ونجحت الشركة في ذلك عقب اطلاقها قمرا صناعيا الى مداره في ديسمبر كانون الاول الماضي.

وقالت الشركة إنه بالنسبة إلى القمر الصناعي (سيس 9) للاتصالات فلن يتمكن الصاروخ من محاولة العودة إلى منصة الاطلاق في فلوريدا لكن الشركة ستحاول إعادة مرحلته الأولى الى منصة في المحيط.

وكان صاروخ (فالكون 9) البالغ ارتفاعه 63 مترا قد انفجر فوق المحيط الأطلسي بعد اطلاقه من فلوريدا بأقل من ثلاث دقائق في 28 يونيو حزيران الماضي ما أدى إلى تدمير شحنة إمداد على متنه وهو في طريقه إلى محطة الفضاء الدولية. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)