محاكمة جندي سابق بسلاح الجو الأمريكي بتهمة مساندة الدولة الإسلامية

Tue Feb 9, 2016 3:32pm GMT
 

نيويورك 9 فبراير شباط (رويترز) - سيصبح جندي سابق بسلاح الجو الأمريكي متهم بمحاولة السفر إلى سوريا للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية أول شخص في الولايات المتحدة يحاكم في اتهامات بمحاولة دعم التنظيم.

ومن المتوقع توزيع استطلاعات اليوم الثلاثاء للمجموعة الأولى من 500 عضو محتمل في هيئة محلفين في بروكلين في نيويورك في محاكمة تيرود بيو (48 عاما) وهو من سكان نيوجيرزي ومتهم بمحاولة تقديم دعم مادي لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأفاد تحليل أعدته رويترز أنه واحد من 80 شخصا اتهموا في قضايا اتحادية تتعلق بالتنظيم منذ عام 2014 وسط حملة من جانب السلطات للتعرف على المؤيدين المحليين المحتملين له.

وقال مكتب التحقيقات الاتحادي إنه يجري تحقيقات في الولايات الخمسين تتعلق بأشخاص يشتبه في أنهم مؤيدون لتنظيم الدولة الإسلامية الذي سيطر على أجزاء كبيرة من أراضي العراق وسوريا.

وقال ممثلو الادعاء إن بيو الذي خدم في القوات الجوية من 1986 إلى 1990 وعمل في الفترة الأخيرة في مجال ميكانيكا الطائرات التجارية في الكويت اشترى في يناير كانون الثاني 2015 تذكرة سفر بلا عودة من القاهرة إلى اسطنبول. وأضافوا أن هدفه كان عبور الحدود إلى سوريا للانضمام إلى التنظيم.

وقالوا أيضا إن السلطات التركية أعادته إلى القاهرة حيث وجد المسؤولون بحوزته العديد من الأجهزة الالكترونية المدمرة منها هاتف محمول عليه صورة لبندقية آلية.

وذكروا أنه تم ترحيله إلى الولايات المتحدة حيث أبلغ عميلا سريا أنه ذهب إلى تركيا للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف ممثلو الادعاء أن جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص ببيو يحتوي على تسجلات فيديو دعائية ومسودة خطاب لسيدة تزوجها في مصر في عام 2014 يتعهد فيها باستخدام مهاراته في "تأسيس الدولة الإسلامية والدفاع عنها."

ونفى بيو الاتهامات وقال إنه ذهب إلى تركيا بحثا عن عمل.   يتبع