رئيس تشاد يقول إنه سيعيد فرض حد أقصى لفترات الرئاسة

Tue Feb 9, 2016 9:35pm GMT
 

نجامينا 9 فبراير شباط (رويترز) - قال رئيس تشاد إدريس ديبي الذي يشغل منصبه منذ أكثر من 25 عاما إنه سيدخل تعديلات دستورية تضع حدا لفترات الرئاسة إذا فاز بفترة ولاية خامسة في انتخابات مقررة في ابريل.

ويأتي تعهد ديبي اليوم الثلاثاء بعد تحركات مثيرة للجدل من زعماء أفارقة آخرين أبرزهم قادة بروندي ورواندا وجمهورية الكونجو تجاوزوا الحدود الدستورية للفترات الرئاسية للبقاء في السلطة.

واستولى ديبي على السلطة في انقلاب عام 1990 وأعيد انتخابه في انتخابات عام 2011. وألغى استفتاء في 2005 بندا يحدد سقفا للفترات الرئاسية قبل أن يفوز ديبي بانتخابات مثيرة للجدل في العام التالي.

وأبلغ ديبي مؤتمر الحزب الحاكم الذي حصل على ترشيحه في الانتخابات الرئاسية "ينبغي إعادة مباديء وضع حدود لفترات الرئاسة في الدستور.

ومضى يقول "اليوم لا شيء يضطرنا للإبقاء على نظام يصعب فيه تغيير الزعماء...في 2005 تم التعديل الدستوري في وقت كانت فيه البلاد في خطر."

وأصبحت تشاد حليفا رئيسيا للغرب في حربه ضد المتشددين الإسلاميين في منطقة جنوب الصحراء وساهمت بجنود في الحرب ضد جماعة بوكو حرام المتمركزة في شمال شرق نيجيريا. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)