الدولار يتعثر مع ترقب إشارات بشأن الفائدة من رئيسة المركزي الأمريكي

Wed Feb 10, 2016 9:58am GMT
 

لندن 10 فبراير شباط (رويترز) - قبع الدولار قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف الشهر أمام سلة من العملات الكبرى اليوم الأربعاء في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون إشارات بشأن أسعار الفائدة الأمريكية من جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي).

وهبطت العملة الأمريكية أكثر من ثلاثة في المئة خلال الأسبوعين الأخيرين مع تلاشي جميع التوقعات تقريبا برفع أسعار الفائدة في 2016. كما تراجع الطلب على الدولار لصالح الأصول الآمنة مثل الين الياباني بفعل المخاوف المتعلقة بانخفاض أسعار السلع الأولية والتباطؤ في الصين وسلامة أوضاع البنوك الأوروبية.

ولم يسجل الدولار تغيرا يذكر أمام سلة من العملات ليستقر مؤشره عند 96.056 بعد أن لامس أدنى مستوى له منذ أكتوبر تشرين الأول عند 95.663 أمس الثلاثاء.

ويمثل المستوى المنخفض تراجعا بنحو خمسة في المئة عن أعلى مستوى في 12 عاما ونصف العام الذي سجلته العملة الأمريكية أوائل ديسمبر كانون الأول عندما كانت التوقعات تشير إلى أن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيستمر في رفع أسعار الفائدة هذا العام بما أدى إلى هروب رؤوس المال العالمية إلى الأصول الدولارية ذات العائد الأعلى.

وهبط اليورو 0.2 في المئة إلى 1.12665 دولار بعد أن ارتفع إلى أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف الشهر أمس الثلاثاء عند 1.13385 دولار.

وهبط الدولار 0.3 في المئة أمام الين إلى 114.63 ين مقتربا من أدنى مستوياته في 15 شهرا البالغ 114.05 ين الذي سجله في اليوم السابق. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)