كوريا الجنوبية تعلق العمل في منطقة صناعية مشتركة مع كوريا الشمالية

Wed Feb 10, 2016 12:24pm GMT
 

سول 10 فبراير شباط (رويترز) - قالت كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء إنها ستعلق عملياتها في منطقة صناعية مشتركة على الحدود داخل أراضي كوريا الشمالية بعد إطلاق بيونجيانج صاروخا طويل المدى في مطلع الأسبوع مما يقطع مصدرا هاما للدخل للدولة الشيوعية التي تعاني من الفقر.

وأطلقت كوريا الشمالية يوم 7 فبراير شباط صاروخا لوضع قمر صناعي في مداره على الرغم من اعتبار الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أن التجربة كانت لإطلاق صاروخ باليستي.

وقال وزير الوحدة في كوريا الجنوبية هونج يونج بيو أثناء مؤتمر صحفي إن تعليق العمل في مجمع كايسونج الصناعي يهدف لوقف استخدام أمواله لتطوير برامج الصواريخ والأسلحة النووية لكوريا الشمالية.

ويوجد مجمع كايسونج الصناعي داخل كوريا الشمالية قرب الحدود الخاضعة لحراسة مشددة بين الكوريتين. وهو أحد الأمثلة القليلة على تعاون الجارتين المتشاحنتين.

وتمتلك كوريا الجنوبية 124 شركة في المجمع معظمها شركات صغيرة ومتوسطة الحجم وظفت حتى أغسطس آب 54700 عامل من كوريا الشمالية تسدد رواتبهم إلى وكالة حكومية في الشطر الشمالي.

وقال هونج إن المجمع حقق لكوريا الشمالية 110 ملايين دولار على هيئة رواتب ورسوم.

يأتي تعليق العمل في المجمع الصناعي في ظل زيادة التوتر في شبه الجزيرة الكورية بعد الإطلاق الصاروخي والاختبار النووي الرابع لكوريا الشمالية الشهر الماضي وهو ما أدى لمطالبة الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بفرض عقوبات أشد في الأمم المتحدة على البلد المنعزل.

وقال هونج إن سول أخطرت بيونجيانج عزمها تعليق العمل في كايسونج وإنها ستتخذ التدابير الضرورية لتأمين عودة مواطنيها من هناك.

(إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)