11 شباط فبراير 2016 / 14:26 / منذ عامين

تلفزيون-ضمادة لوقف النزيف الذي تستعصي السيطرة عليه

الموضوع 6016

المدة 4.30 دقيقة

كفار سابا ومكان لم يحدد بالاسم في إسرائيل

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة انجليزية

المصدر لقطات من كور ساينتفيك كرييشّنز

القيود لا يوجد

القصة

تهدف ضمادة جديدة طُورت في إسرائيل لإنقاذ الأرواح في حالات النزيف الحاد الذي تفشل إجراءات العلاج التقليدية في وقفه فيؤدي للوفاة.

وقال يوفال ياسكيل المالك والرئيس التنفيذي لشركة مطوري الإبداعات العلمية الأساسية (كور ساينتفيك كرييشّنز) إن الضمادة التي أطلق عليها (ضمادة وقف النزيف) لا توقف فحسب النزيف الحاد في غضون دقائق -دون الحاجة إلى الضغط على الجرح- ولكنها أيضا تعزز العملية الطبيعية لتجلط الدم.

وقال ياسكيل في مكتبه بمدينة كفار سابا الإسرائيلية إن حالات النزيف الحاد الذي لا يمكن وقفه هي المسبب الأول للوفاة في ساحات المعارك.

وفي حين أن الإجراء التقليدي لعلاج مثل هذا النزيف يشمل الضغط على الجرح لمنع النزيف ونقل المريض إلى المستشفى قال ياسكيل إنه في بعض الحالات مثل الإصابة بطعنات في الرقبة أو إصابات في الرأس لا يجدي الضغط نفعا.

وقال ياسكيل ”هذه المنتجات تسمح لنا بعلاج النزيف الحاد جدا في الموقع مع الحصول على الحد الأدنى من.. أود أن أقول.. من التدريب والحد الأدنى من التداخل مع العلاج الطبي العادي أو الإجراءات المستخدمة الآن.“

وأوضح ياسكيل أن مجرد منع الدم من النزيف من جسم المريض ليس كافيا لأن الأمر قد يستغرق في بعض الأحيان ساعات لوصول المريض إلى المستشفى.

ويقول إن هذا هو السبب الذي تمت من أجله معالجة (ضمادة وقف النزيف) كيميائيا لوقف النزيف وتعزيز عملية التجلط الطبيعية مع الحفاظ على استقرارها لمدة 24 ساعة.

وأضاف ”لدينا منتج فريد من نوعه لأنه هو المنتج الوحيد في السوق الذي لا يستخدم مع الضغط في علاج النزيف الحاد وقابل في نفس الوقت امتصاصه بيولوجيا. ولأن هناك تناقضا في هذا: نقول إن الامتصاص البيولوجي يعني أنك ترغب في أن يتحلل المنتج ولكن مع وضعه على النزيف الحاد يعني أنه ينبغي ان يتكون غشاء مستقر جدا. وهذه في الأساس هي الفكرة أو براءة (الاختراع) التي نطورها.“

وكان العقل المحرك وراء ضمادة وقف النزيف هو الدكتورة شاني الياهو جروس نائب رئيس (كور ساينتفيك كرييشّنز).

وأمسكت جروس ضمادة جافة تبدو في شكلها مثل أي ضمادة أخرى ووضعتها في الماء وأوضحت أن التركيب الكيميائي الفريد يسمح لها بامتصاص كميات كبيرة من السوائل دون أن تتحلل.

وقالت ”عندما يتعرض هذا المنتج للسوائل يبدأ في امتصاص كمية هائلة من الدم بعد ذلك يتحول إلى حالة هلامية“ مضيفة أنه كلما زادت سرعة امتصاص الضمادة للدم كلما كانت عملية التجلط أسرع.

وأضافت ”التركيب الجزيئي يمسك في الواقع البنايات الجسدية كلها جنبا إلى جنب مع الدم الذي يتم امتصاصه بداخل المنتج فيما يسمح ببقاء الدم في حالة نشطة لمساعدة الجرح على التجلط ووقف النزيف“.

وتظهر لقطات فيديو لعملية جراحية وثقتها وأعدتها الشركة كيف أوقفت ضمادة مساحتها 10 سنتيمترات في 10 سنتيمترات النزيف من جرح في الكبد في أقل من ثلاث دقائق.

خدمة الشرق الوسط التلفزيونية (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد عبد اللاه)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below