معرض الدار البيضاء للكتاب يبدأ استقبال ضيوفه في دورته الثانية والعشرين

Fri Feb 12, 2016 1:18pm GMT
 

من زكية عبد النبي

الرباط 12 فبراير شباط (رويترز) - بدأ توافد الزائرين على المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء في دورته الثانية والعشرين صباح اليوم الجمعة في أول أيام عمل المعرض الذي يمثل أحد أبرز الأنشطة الثقافية بالبلاد ويقام سنويا تحت رعاية العاهل المغربي محمد السادس.

يشارك بالمعرض أكثر من 680 عارضا بين دور نشر وتوزيع ومؤسسات حكومية ومعاهد وجامعات من 44 بلدا. وتحل الإمارات العربية المتحدة ضيف شرف بدورة هذا العام التي تمتد من 12 إلى 21 فبراير شباط الجاري.

وكان الأمير مولاي رشيد -شقيق الملك- قد افتتح المعرض رسميا أمس الخميس بحضور وزير الثقافة المغربي محمد الأمين الصبيحي وسعيد مهير الكتبي القائم بأعمال سفارة الإمارات بالرباط.

تصاحب المعرض باقة متنوعة من الأنشطة الثقافية والفنية بين ندوات وأمسيات ولقاءات فكرية وفنية يشارك بها كتاب ومفكرون وأدباء وفنانون من المغرب ودول عربية وأجنبية.

ومن أبرز ضيوف المعرض الكاتب التونسي شكري المبخوت والروائي السوداني حمور زيادة والكاتب المصري وحيد الطويلة والشاعرة السعودية هيلدا إسماعيل والشاعر الفلسطيني طه محمد علي والمترجم والشاعر الإيراني موسى بيدج.

ومن المغرب الروائي أحمد المديني والكاتب عبد الفتاح كيليطو والباحث محمد أبطوي والشاعر صلاح بوسريف والكاتب المسرحي المسكيني الصغير.

وعلى هامش المعرض وبحضور شعراء مغاربة وأجانب يتسلم الشاعر الألماني فولكر براون جائزة (الأركانة) العالمية للشعر لدورة 2015 التي يمنحها بيت الشعر في المغرب.

كما يحتفي المعرض بالمبدعين والمفكرين المغاربة الذين نالوا جوائز دولية على مدى العام المنقضي وفي مقدمتهم محمد نور الدين أفاية الفائز بجائزة أهم كتاب عربي 2015 التي منحتها مؤسسة الفكر العربي في بيروت.

والمعرض أحد أبرز المناسبات الثقافية والفنية التي يقيمها المغرب سنويا إلى جانب مهرجان موازين إيقاعات العالم ومهرجان مراكش السينمائي الدولي ومهرجان تطوان لسينما بلدان البحر المتوسط وغيرها.

(إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)