إعادة-الفلبين ستنظر في إجراء محادثات مع الصين إذا ربحت التحكيم في نزاع حدودي

Fri Feb 12, 2016 12:32pm GMT
 

(لتصحيح خطأ طباعي)

مانيلا 12 فبراير شباط (رويترز) - قال وزير الخارجية الفلبيني اليوم الجمعة إن بلاده ستنظر في إمكانية إجراء محادثات ثنائية مع الصين لحل نزاعهما الحدودي في بحر الصين الجنوبي لكن بعد أن تربح القضية التي رفعتها أمام محكمة التحكيم في لاهاي.

وتزعم الصين حقها في السيادة على كامل بحر الصين الجنوبي الذي يعتقد أنه يحتوي على احتياطات هائلة من النفط والغاز في الوقت الذي تزعم فيه بروناي وماليزيا وفيتنام والفلبين وتايوان أن لها حقوقا أيضا في الممر المائي الذي تمر عبره سفن تنقل بضائع بمليارات الدولارات سنويا.

وترفض الصين الاعتراف بالقضية التي رفعتها الفلبين أمام محكمة التحكيم وتشدد على ضرورة حل جميع النزاعات الإقليمية من خلال محادثات ثنائية.

وقال وزير الخارجية الفلبيني ألبرت دي روساريو الذي سيترك منصبه في الشهر المقبل جراء مشاكل صحية إن المحكمة ربما تصدر حكما قبل مايو أيار المقبل.

وأضاف روساريو في مقابلة متلفزة "السعي المشترك من الجانبين بحد ذاته هو أمر جيد". ورفعت مانيلا الدعوى قبل ثلاث سنوات رافضة عرض بكين لإجراء محادثات ثنائية.

وتابع "عندما تصدر نتيجة التحكيم وتكون لصالحنا حينها أعتقد أنّنا من يجب أن يبادر لعرض محادثات ثنائية لأننا سنملك حينها أساسا صلبا للجلوس إلى طاولة المفاوضات. إذا لم يكن (الحكم) في صالحنا سيعرضون هم علينا ذلك."

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)