نسبة المخزونات إلى المبيعات في أمريكا ترتفع لأعلى مستوى منذ 2009

Fri Feb 12, 2016 3:51pm GMT
 

واشنطون 12 فبراير شباط (رويترز) - زادت المخزونات لدى الشركات الأمريكية في ديسمبر كانون الأول مع تراجع المبيعات مما أدى إلى إرتفاع نسبة المخزونات إلى المبيعات إلى أعلى مستوى في ستة أعوام ونصف العام.

وقالت وزارة التجارة اليوم الجمعة إن المخزونات زادت 0.1 بالمئة بعد إنخفاضها 0.1 بالمئة في قراءة معدلة لشهر نوفمبر تشرين الثاني. وكانت القراءة الاولية قد أشارت الى هبوط بنسبة 0.2 بالمئة.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع المخزونات -وهى أحد المكونات المهمة في الناتج المحلي الإجمالي- بنسبة 0.1 في المئة في ديسمبر كانون الأول.

وزادت مخزونات التجزئة مع استثناء السيارات والتي تدخل في حساب الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 0.2 بالمئة في ديسمبر كانون الأول بعد ارتفاعها 0.3 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني.

وتوقعت الحكومة في تقرير الناتج المحلي الإجمالي الأولي الشهر الماضي نمو الاقتصاد بنسبة 0.7 بالمئة على أساس سنوي في الربع الأخير من العام الماضي لكن ضعف الإنفاق في قطاع الإنشاءات ومخزونات الجملة وتقارير طلبيات المصانع أعطت إشارات إلى ان نمو الناتج المحلي الإجمالي قد يجري تعديله نزوليا إلى معدل سنوي يبلغ نحو 0.3 بالمئة.

وانخفضت مبيعات الشركات 0.6 بالمئة في ديسمبر كانون الأول بعد أن هبطت 0.4 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني. وبوتيرة مبيعات ديسمبر كانون الأول فإن الشركات قد تستغرق 1.39 شهر للتخلص من المخزونات. وهذه هى أعلى نسبة للمخزونات إلى المبيعات منذ مايو أيار 2009 ومرتفعة من 1.38 في نوفمبر تشرين الثاني.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)