مقدمة 1-مصدر: الجيش السوري ينوي التقدم لمعقل الدولة الاسلامية بمحافظة الرقة

Sat Feb 13, 2016 3:55pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

بيروت 13 فبراير شباط (رويترز) - قال مصدر عسكري سوري اليوم السبت إن الجيش السوري يعتزم التقدم باتجاه محافظة الرقة التي تمثل معقلا لتنظيم الدولة الإسلامية بعد الاستيلاء على مواقع متاخمة لحدود هذه المحافظة.

ومن شأن التقدم نحو الرقة أن يمنح القوات الحكومية موطئ قدم مرة أخرى في منطقة لم يكن لها وجود بها منذ أغسطس آب 2014 وتعقيد أي محاولة من قبل السعودية لإرسال قوات برية إلى المنطقة بغرض قتال الدولة الإسلامية.

وقال المصدر العسكري المطلع على الأمر إن العملية مستمرة منذ عدة أيام. واستعاد الجيش خلال اليومين الماضيين عددا كبيرا من المواقع من الدولة الإسلامية في المنطقة الحدودية بين حماة والرقة.

وأضاف "تستطيع أن تقول إنها مؤشر على اتجاه الأعمال القادمة باتجاه الرقة. بشكل عام المحور صار مفتوحا باتجاه الرقة. هي منطقة على الحدود الإدارية بين حماه والرقة.

"هم على مسافة 35 كيلومترا من الطبقة.. إحدى مناطق الرقة.. فيها السد المعروف والمطار المعروف. المسافة 35 (كيلومترا) عن الطبقة هي من اتجاه الحدود الجنوبية الغربية باتجاه حماه."

وفي وقت سابق أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بتقدم الجيش نحو حدود الرقة.

وقالت السعودية التي ترغب في إزاحة الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة إنها على استعداد لإرسال قوات في إطار هجوم بري تقوده الولايات المتحدة ضد الدولة الإسلامية.

وقال وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر أمس الجمعة إنه يتوقع من السعودية والإمارات إرسال قوات خاصة للمساعدة في استعادة الرقة.

وتقاتل وحدات كردية تدعمها الولايات المتحدة ضد الدولة الإسلامية في محافظة الرقة وتقدمت باتجاه المحافظة من الشمال الشرقي العام الماضي بفضل غارات جوية للتحالف الذي تتزعمه واشنطن. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)