أصغر مدرب بالدوري الألماني سعيد بالنجاة بنقطة في أولى مبارياته

Sat Feb 13, 2016 7:48pm GMT
 

برلين 13 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - عبر يوليان ناجلزمان الذي أصبح قبل يومين أصغر مدرب في تاريخ دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم عن سعادته بالنجاة بنقطة في اولى مبارياته مع هوفنهايم بعد التعادل 1-1 مع مضيفه فيردر بريمن اليوم السبت في واحدة من معارك صراع تفادي الهبوط.

وقال المدرب البالغ من العمر 28 عاما والذي يصغر بتسع سنوات كلاوديو بيزارو مهاجم فيردر عقب التعادل انه يفكر في محنة فريقه أكثر من دخول كتب التاريخ.

وأبلغ شبكة سكاي سبورتس في المانيا "لم أعر اهتماما كل الاحاديث عني. فشغلي الشاغل كان الفريق."

وتابع "اتفهم انني اقود فريقا في الدوري الالماني وبالتالي فان هذه الاحاديث متوقعة."

وفي أكتوبر تشرين الأول الماضي اتفق هوفنهايم مع ناجلزمان الذي عليه اجتياز اختبارات أخيرة للحصول على الرخصة المطلوبة للتدريب على هذا المستوى على تولي تدريب الفريق الأول بداية من الموسم المقبل.

لكن الاستقالة المفاجئة للمدرب الهولندي هوب ستيفنز الذي كان ينتهي عقده بنهاية الموسم الحالي لأسباب صحية عجلت بمجيء ناجلزمان مدرب فريق تحت 19 عاما.

وورث ناجلزمان فريقا يحتل المركز 17 بين 18 فريقا.

وأبلغ المدرب الجديد الصحفيين "في النهاية حصلنا على نقطة ثمينة لان بريمن لاحت له فرصا افضل خلال اللقاء."

وتابع "كانت الامور صعبة في اخر 15 دقيقة."   يتبع