مقدمة 1-مقابلة-وزير النفط النيجيري:هناك رغبة متزايدة لدى أعضاء أوبك لإنهاء تخمة المعروض

Sun Feb 14, 2016 7:52pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات)

أبوجا 14 فبراير شباط (رويترز) - قال وزير النفط النيجيري لرويترز إن المزاج داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يتحول من عدم الثقة إلى توافق متزايد على ضرورة التوصل إلى قرار بشأن كيفية إنهاء تخمة المعروض النفطي في السوق العالمية.

وهبطت أسعار النفط بأكثر من 70 في المئة إلى قرب 30 دولارا للبرميل على مدى الثمانية عشر شهرا السابقة حيث تسعى أوبك بقيادة السعودية إلى إخراج منتجي النفط مرتفع التكلفة من السوق من خلال رفض خفض الإنتاج رغم تخمة المعروض.

وأصاب هبوط الأسعار بعض الاقتصادات التي تعتمد بشدة في دخلها على مبيعات النفط مثل نيجيريا وفنزويلا بالشلل بل إن السعودية تعمل على دعم مواردها لمواجهة التراجع المؤلم في الإيرادات.

وقال وزير النفط النيجيري إيمانويل إيبي كاتشيوكو في مقابلة أجرتها معه رويترز "هناك حديث متزايد. أعتقد عندما اجتمعنا في ديسمبر... كانوا (أعضاء أوبك) بالكاد يتحدثون إلى بعضهم البعض.. الكل كان يحمي المنطق المتعلق بمواقفه."

وكرر منتجو النفط الدعوات لعقد اجتماع طارئ لأوبك لكن كاتشيوكو قال إن التوقيت ليس مناسبا. وسيكون الاجتماع العادي للمنظمة في يونيو حزيران.

وقال "لسنا على ثقة باننا سنخرج ببعض التوافق إذا عقدنا هذه الاجتماعات (الطارئة)."

وقالت وكالة الطاقة الدولية يوم 19 يناير كانون الثاني إن أسواق النفط يمكن أن تشهد فائضا في المعروض يصل إلى 1.5 مليون برميل يوميا في النصف الأول من 2016 وحذرت من أن الأسعار قد تتراجع بشكل أكبر فيما يؤدي رفع العقوبات عن إيران إلى ضخ المزيد من الخام في السوق. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)