اعتقال زعيم للمعارضة في الكونجو الديمقراطية لفترة وجيزة قبل إضراب عام

Sun Feb 14, 2016 11:09pm GMT
 

كينشاسا 14 فبراير شباط (رويترز) - قالت الحكومة في جمهورية الكونجو الديمقراطية إن السلطات اعتقلت لفترة وجيزة زعيما معارضا بارزا وذلك قبل يومين من إضراب عام للضغط على الرئيس جوزيف كابيلا للاستقالة.

ويُلزم الدستور كابيلا على التنحي في ديسمبر كانون الأول بعد 15 سنة في السلطة. ويتهم منتقدون كابيلا بمحاولة تأجيل انتخابات رئاسية من المقرر أن تُجرى في نوفمبر تشرين الثاني من أجل البقاء في السلطة . وقُتل العشرات في احتجاجات على هذه القضية العام الماضي.

وقال لامبرت ميندي المتحدث باسم الحكومة لرويترز إن مارتن فايولو أحد منظمي إضراب يوم الثلاثاء احتُجز لفترة وجيزة بسبب"التحريض على الإخلال بالنظام العام" وامتنع عن الإدلاء بتفاصيل أخرى.

وقال ميندي إن فايولو أُفرج عنه بعد بضع ساعات بسبب حصانته كنائب برلماني. وأضاف إن المحققين سيحولون ملفه إلى البرلمان الذي قد يجيز اتخاذ اجراءات قضائية ضده.

ودعا زعماء المعارضة كل الكونجوليين إلى البقاء في منازلهم يوم الثلاثاء. ولم يُعرف كيف ستكون الاستجابة لدعوة الإضراب.

وكانت الأمم المتحدة قد قالت في تقرير في ديسمبر كانون الأول إن من المرجح أن تؤدي حملة على المعارضة السياسية تشمل عمليات إعدام بلا محاكمة واعتقالات تعسفية إلى تقويض مصداقية الانتخابات المقبلة.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)