مقدمة 2-موسكو: فنزويلا تبحث مع روسيا إمكانية دعم أسعار النفط

Mon Feb 15, 2016 4:05pm GMT
 

(لإضافة تعليقات وتفاصيل)

موسكو 15 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول بوزارة الخارجية الروسية إن فنزويلا تجري محادثات مع بعض أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا بخصوص إمكانية اتخاذ إجراء مشترك لدعم أسعار النفط بينما قال دبلوماسي آخر إن موسكو ترغب في تحسن العلاقات بين إيران والسعودية.

وكانت روسيا وهي من أكبر منتجي النفط في العالم رفضت مرارا التعاون مع أوبك في السنوات الأخيرة رغم هبوط أسعار الخام الذي يمثل شريان الحياة لاقتصادها.

لكن في الأسابيع القليلة الماضية بعثت موسكو بإشارات متباينة بشأن إمكانية التعاون رغم أنها وأوبك تضخان كميات كبيرة من النفط تقترب من مستويات قياسية.

وتضررت روسيا جراء تدني أسعار النفط. وأظهرت حسابات لوزارة المالية الروسية اليوم الاثنين أن من المتوقع انخفاض رسوم صادرات البلاد النفطية 24 بالمئة في مارس آذار إلى 39.5 دولار للطن مسجلة أدنى مستوياتها في نحو 12 عاما بسبب هبوط الأسعار.

غير أن الآمال في إبرام اتفاق عالمي تبددت بسبب موقف إيران. وترفع طهران إنتاجها سعيا لاستعادة حصتها في السوق بعد رفع العقوبات لتفسح الطريق لعودتها إلى السوق بعد غياب طويل.

وأوضحت روسيا اليوم أن إيران عنصر أساسي في أي اتفاق.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن زامير كابولوف المسؤول البارز في وزارة الخارجية الروسية قوله إن بلاده ترغب في تحسن العلاقات بين طهران والرياض في وقت تشتد فيه الحاجة لاتخاذ إجراء مشترك للسيطرة على أسعار النفط العالمية.

ونقلت الوكالة عن كابولوف قوله "نحتاج جميعا للاستقرار في سوق النفط والعودة إلى الأسعار الطبيعية (للخام)... وتلك هي البلدان المهمة وبخاصة المملكة العربية السعودية وإيران التي تبذل قصارى جهدها من أجل العودة إلى سوق النفط."   يتبع