الفائض التجاري للاتحاد الأوروبي يرتفع في 2015 مع هبوط واردات الطاقة

Mon Feb 15, 2016 12:58pm GMT
 

بروكسل 15 فبراير شباط (رويترز) - أظهرت بيانات اليوم الإثنين أن الفائض التجاري للاتحاد الأوروبي مع بقية العالم ارتفع بنحو خمسة أمثاله العام الماضي مقارنة مع 2014 نظرا للهبوط الحاد في أسعار واردات الطاقة.

وقال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي (يوروستات) إن الفائض التجاري لدول التكتل الثماني والعشرين بلغ 64.2 مليار يورو في 2015 مقابل 13.3 مليار يورو في العام الذي سبقه مع زيادة الواردات إثنين في المئة فقط بينما قفزت الصادرات خمسة في المئة.

وبينما بلغ العجز التجاري للاتحاد الأوروبي في الطاقة 334.8 مليار يورو في 2014 فقد تقلص في 2015 إلى 243.5 مليار يورو نظرا لتهاوي أسعار النفط الخام والغاز.

وانخفضت الواردات من روسيا المورد الرئيسي للطاقة للاتحاد الأوروبي 25 في المئة في 2015 مقابل 2014 لكن الصادرات إلى روسيا تراجعت بشكل أكبر إلى 28 في المئة لأسباب من بينها العقوبات المفروضة على التجارة مع موسكو بعد استيلائها على شبه جزيرة القرم.

وهبط العجز التجاري أيضا مع النرويج إلى 25.4 مليار يورو من 34.9 مليار في 2014.

وارتفع الفائض التجاري للاتحاد الأوروبي مع الولايات المتحدة أكبر شريك تجاري للتكتل إلى 123.3 مليار يورو العام الماضي من 104.5 مليار في 2014 لكن العجز التجاري للتكتل مع الصين قفز إلى نحو 180 مليار يورو من 137.5 مليار.

وظلت ألمانيا أكبر بلد مصدر في أوروبا مع فائض تجاري بلغ 251.9 مليار يورو ارتفاعا من 126.5 مليار في 2014.

وسجلت بريطانيا أكبر عجز تجاري بين دول الاتحاد الأوروبي العام الماضي حيث ارتفع العجز إلى 149 مليار يورو من 139.5 مليار في 2014. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)