مقدمة 1-ميركل تؤيد إنشاء منطقة حظر طيران في سوريا

Mon Feb 15, 2016 8:54pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل)

برلين 15 فبراير شباط (رويترز) - قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مقابلة أجرتها معها صحيفة شتوتجارتر تسايتونج الألمانية إنها تؤيد إقامة منطقة حظر طيران في سوريا لحماية منطقة يكون اللاجئون فيها في مأمن من الهجمات.

وأضافت في المقابلة التي من المقرر نشرها غدا الثلاثاء "في ظل الوضع الراهن سيكون من المفيد وجود منطقة هناك لا ينفذ فيها أي من الأطراف المتحاربة هجمات جوية - وبالتالي منطقة حظر طيران بشكل ما."

وقالت ميركل إنه سيكون من المفيد إذا توصل مؤيدو الرئيس السوري بشار الأسد ومعارضوه لمثل هذا الاتفاق لكنها أضافت أن التفاوض مع تنظيم الدولة الإسلامية لن يكون ممكنا.

ودعت تركيا مرارا لإنشاء منطقة آمنة في شمال سوريا لكن الولايات المتحدة ودولا أخرى أعضاء في حلف شمال الأطلسي تشعر بالقلق خشية أن يتطلب ذلك منطقة حظر طيران تخضع لمراقبة دولية وهو ما قد يضعهم في مواجهة مباشرة مع الأسد وحلفائه.

وسبق لميركل رفض فكرة المنطقة الآمنة وحذرت أنه إذا لم يتم ضمان الأمن فقد يواجه اللاجئون خطر التعرض لمذابح على غرار ما حدث في سربرنيتشا حيث قتلت قوات صرب البوسنة نحو ثمانية آلاف رجل وطفل من المسلمين عام 1995.

وتحاول تركيا التي تستضيف بالفعل 2.6 مليون لاجئ سوري إبقاء أحدث موجة من تدفق اللاجئين على الجانب السوري من الحدود لأسباب منها الضغط على روسيا لوقف دعمها للقوات الحكومية السورية قرب مدينة حلب.

وقالت ميركل إن الغارات الروسية حول حلب تتسبب "في تعقيد كل شيء أكثر وأكثر" وأبدت تعاطفا مع موقف الحكومة التركية.

وقالت "بوسعي أن أتفهم تماما انتقاد السياسيين الأتراك لنا لعدم قدرتنا على توضيح سبب عدم استقبال لاجئين في أوروبا بينما نحثهم في نفس الوقت على إبقاء الحدود التركية مفتوحة أمام المزيد من اللاجئين السوريين." (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)