الدفاع الجديدي ينهي ارتباطه بمدربه السلامي لسوء النتائج

Tue Feb 16, 2016 8:01am GMT
 

الرباط 16 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أعلن فريق الدفاع الحسني الجديدي المتعثر بدوري المحترفين المغربي لكرة القدم إنهاء ارتباطه بمدربه جمال السلامي بعد توالي النتائج السلبية التي ساهمت في وجود الفريق قريبا من منطقة الهبوط.

وجاء قرار إدارة النادي بعد خسارة الفريق الذي كان يدربه في السابق المصري حسن شحاتة ومن بعده مواطنه طارق مصطفى بملعبه وأمام جماهيره 1-صفر أمام النادي القنيطري في أولى جولات مرحلة الإياب.

واجتمعت لجنة مصغرة من مجلس إدارة النادي مع المدرب السلامي في جلسة تم خلالها بحث وضع الفريق ومشواره منذ بداية الموسم "وبعد نقاش مستفيض اتفق الطرفان على فك الارتباط بالتراضي مع وضع مصلحة الفريق فوق كل اعتبار."

وأضاف النادي في بيان "تقدم المدرب المساعد يوسف السفري بطلب لإعفائه من مهامه ليقرر الفريق تصعيد مدرب الفريق الثاني أمحمد فضلي للإشراف مؤقتا على الطاقم الفني للفريق في انتظار تعيين مدرب جديد بواسطة لجنة مصغرة يترأسها رئيس النادي."

ويحتل فريق الدفاع الحسني الجديدي المركز الرابع عشر برصيد 15 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة على منطقة الهبوط بعد أن حقق انتصارين وهو أقل عدد من الانتصارات التي يحققها فريق في الدوري هذا الموسم إضافة لتعادله في تسع مباريات وخسارته لخمس.

وتتواصل منافسات دوري المحترفين المغربي في جولتها رقم 16 اليوم الثلاثاء بإقامة مباراة أولمبيك خريبكة مع نهضة بركان بالملعب البلدي برشيد على ان يلعب غدا الجيش الملكي مع الوداد البيضاوي بالرباط ومولودية وجدة مع الكوكب المراكشي.

وتم تأخير تلك المباريات بسبب انشغال أندية الوداد والكوكب وخريبكة بمباريات الدور التمهيدي لدوري أبطال وكأس الإتحاد الإفريقي. (تغطية صحفية:محمد لمسيح - اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)