مقدمة 2-الامم المتحدة: دي ميستورا يحصل على موافقة سوريا لدخول قوافل اغاثة

Tue Feb 16, 2016 8:04pm GMT
 

(لإضافة تصريحات لدي ميستورا وتعليقات مسؤولين بالأمم المتحدة)

من ستيفاني نيبيهاي

جنيف 16 فبراير شباط (رويترز) - أعلنت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء بعد محادثات طارئة في دمشق أن الحكومة السورية وافقت على السماح لها بالدخول إلى سبع مناطق محاصرة وأن من المتوقع انطلاق قوافل الإغاثة الدولية إلى هناك خلال أيام.

وقال ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا بعد الحصول على الضوء الأخضر لدخول المناطق المحاصرة خلال محادثاته مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن المنظمة الدولية ستختبر التزام حكومة دمشق بالسماح بإدخال مواد إغاثة غدا الأربعاء. ولم يفصح عن المزيد من التفاصيل.

وجاء لقاء دي ميستورا والمعلم في دمشق في الوقت الذي تواصل فيه قوات الحكومة السورية إحراز تقدم سريع في ميدان القتال بمساعدة الغارات الجوية الروسية كما يأتي قبل أيام فقط من سريان وقف لإطلاق النار تم التوافق عليه دوليا.

وقال دي ميستورا إنهما ناقشا مسألة دخول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة من قبل كل أطراف الصراع الدائر منذ خمسة أعوام.

وأضاف دي ميستورا في بيان "من الواضح أنه من واجب الحكومة السورية الوصول إلى كل شخص أينما كان والسماح للأمم المتحدة بجلب المساعدات الإنسانية.. سنختبر هذا غدا."

وأوضح مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن سوريا سمحت بدخول دير الزور وكذلك الفوعة وكفريا في محافظة إدلب وأيضا مضايا والزبداني وكفر بطنا ومعضمية الشام في ريف دمشق.

وقال المكتب في بيان "إن المنظمات الإنسانية وشركاءها يجهزون قوافل لهذه المناطق لتنطلق في أسرع وقت ممكن خلال الأيام المقبلة."   يتبع