الدولة الإسلامية تقلل من شأن أي تدخل بري سعودي في سوريا

Tue Feb 16, 2016 8:38pm GMT
 

دبي 16 فبراير شباط (رويترز) - قال تنظيم الدولة الإسلامية إنه سيقاتل أي قوات برية سعودية تدخل سوريا مشيرا إلى أن التدخل السعودي قد يزيد من التعقيدات لكنه لن يسهم في تعزيز قوة أعداء التنظيم.

وقالت السعودية إنها مستعدة للمساهمة في أي عملية برية في سوريا يقررها التحالف بقيادة الولايات المتحدة.

وقال التنظيم اليوم الثلاثاء في صحيفة النبأ الأسبوعية التابعة له "هذا التدخل إن حدث فلن يقدم الكثير لأعداء الدولة الإسلامية."

وأضاف "وبالتالي فإن رؤية الدولة الإسلامية لهذا التدخل لن تختلف عن رؤيتها تجاه التدخل الأمريكي لصالح الروافض ومرتدي الأحزاب الكردية أو الروسي لصالح النصيريين."

وتابع "فهي (الدولة الإسلامية) تستمر في قتالها لكل المشركين والمرتدين مهما تغيرت ألوانهم وأوطانهم وألسنتهم."

كانت السعودية قالت في وقت سابق هذا الشهر إنها تعتقد أن هزيمة الدولة الإسلامية في سوريا تحتاج أن يجمع التحالف بين العمليات الجوية والأرضية. وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا ضد الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن منذ مارس آذار 2015.

وتعتبر السعودية وهي داعم رئيسي للمعارضة السورية التي تسعى للإطاحة بالأسد عضوا نشطا في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد الدولة الإسلامية في سوريا منذ 2014 ونفذت أكثر من 190 مهمة جوية.

كان وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر قال الأسبوع الماضي إنه يتوقع إرسال السعودية والإمارات قوات خاصة إلى سوريا لمساعدة مقاتلي المعارضة المحليين في حملتهم لاستعادة مدينة الرقة العاصمة الفعلية للدولة الإسلامية.

وأكدت السعودية يوم السبت أنها أرسلت طائرات إلى قاعدة إنجيرليك التركية للمشاركة في قتال الدولة الإسلامية.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)