مشتبه به في هجمات 11 سبتمبر يطلب مجددا تغيير فريق الدفاع في محاكمات جوانتانامو

Tue Feb 16, 2016 9:19pm GMT
 

فورت ميد (ماريلاند) 16 فبراير شباط (رويترز) - طالب سجين يمني في معتقل جوانتانامو مجددا اليوم الثلاثاء بتغيير المحامين المكلفين بالدفاع عنه مما تسبب في تأجيل جلسة تمهيدية قبل محاكمة خمسة أشخاص بتهمة التخطيط لهجمات 11 سبتمبر أيلول على الولايات المتحدة.

وأمام القاضي العسكري الكولونيل جيمس بول قال وليد بن عطاش المشتبه بأنه قائد لمعسكر تدريب تابع لتنظيم القاعدة إنه لا يثق في اثنين من المحامين الثلاثة الذين عينتهم المحكمة.

وقال بن عطاش من خلال مترجم في المحكمة العسكرية "المشكلة هي أن المحامين أصبحوا العدو.. لا أستطيع العمل مع شخص يخدعني."

وفي أكتوبر تشرين الأول رفض القاضي بول طلبا من بن عطاش باستبعاد شيريل بورمان محاميته في القضية التي تصل عقوبتها إلى الإعدام. وقال القاضي آنذاك إن بن عطاش لم يبد سببا مقنعا لتغيير المحامية.

كان بن عطاش قال إنه لم يعد لديه ثقة في بورمان وهي محامية من شيكاجو تمثله منذ 2011. وأشار أيضا إلى أنه محبط لعدم قدرة فريق الدفاع على حل شكاوى بشأن الظروف التي يحتجز فيها في المعتقل الأمريكي بخليج جوانتانامو الكوبي.

ووافق القاضي العسكري اليوم على قبول خطاب من بن عطاش يوضح فيه الأسباب التي تقتضي السماح له بتغيير بورمان والمحامين الآخرين. وتأجلت الجلسة اليوم للسماح بترجمة الخطاب إلى الانجليزية وستستأنف الجلسة الانعقاد غدا الأربعاء.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير سيف الدين حمدان)