مقدمة 1-مصدر: أوباما يستعد لزيارة كوبا ربما في مارس

Thu Feb 18, 2016 3:22am GMT
 

(لاضافة إمتناع البيت الابيض عن التعقيب وتفاصيل)

واشنطن 18 فبراير شباط (رويترز) - قال مصدر مطلع يوم الاربعاء إن الرئيس الامريكي باراك أوباما يستعد لزيارة كوبا في موعد قريبا ربما في مارس أذار فيما ستكون خطوة مهمة في ذوبان الجليد بين خصمي الحرب الباردة السابقين.

وفي ديسمبر كانون الاول قال أوباما إنه سيدرس زيارة كوبا في إطار إنفتاح على الجزيرة ذات الحكم الشيوعي شهد إستعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين وخطوات نحو توسيع الروابط التجارية.

وسئل مسؤول أمريكي عن إحتمالات زيارة لأوباما إلى كوبا في مارس اذار فإمتنع عن مناقشة مثل هذه الزيارة. وقال المسؤول "الرئيس قال إنه يتطلع للذهاب إذا كانت الظروف مناسبة."

وإمتنع البيت الابيض عن التعقيب.

وفي ديسمبر كانون الاول 2014 فاجأ أوباما والرئيس الكوبي راؤول كاسترو العالم بالاعلان عن أن الخصمين السابقين سيقومان بتطبيع العلاقات بعد قطيعة إستمرت 54 عاما.

وقال أوباما في مقابلة مع موقع ياهو نيوز الاخباري في ديسمبر كانون الاول إنه يأمل بزيارة كوبا في 2016 لكن بشرط أن يتحقق تقدم كاف في العلاقات الثنائية وأن يكون بمقدوره الالتقاء مع معارضين سياسيين وذلك في إطار مسعى "لدفع الحكومة الكوبية في إتجاه جديد."

وبعد نشر تلك المقابلة قال مسؤول بوزارة الخارجية الكوبية إن أوباما مرحب به لزيارة كوبا لكن مع عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلاد.

وإستعادت واشنطن وهافانا العلاقات الدبلوماسية في يوليو تموز الماضي لكن التجارة بين البلدين تبقى محدودة بسبب الحظر التجاري الامريكي الذي يشمل حظرا على سفر السياح الامريكيين إلى الجزيرة.   يتبع