مقدمة 2-المعارضة السورية: دخول تعزيزات عبر تركيا

Thu Feb 18, 2016 2:39pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من سليمان الخالدي

عمان 18 فبراير شباط (رويترز) - قالت مصادر من المعارضة اليوم الخميس إن ألفين على الأقل من مقاتلي المعارضة السورية دخلوا البلاد مرة أخرى من تركيا خلال الأسبوع الماضي لتعزيز مسلحين يتصدون لهجوم تشنه فصائل مسلحة يقودها أكراد سوريون للسيطرة على جزء من الحدود.

وأضافت المصادر أن القوات التركية سهلت نقل مقاتلي المعارضة من جبهة لأخرى على مدى عدة ليال ورافقتهم سرا لدى خروجهم من محافظة إدلب السورية وسفرهم لمدة أربع ساعات داخل تركيا ثم دخولهم سوريا مرة أخرى لدعم مدينة أعزاز معقل المعارضة في محافظة حلب.

وقال أبو عيسى أحد قادة الجبهة الشامية التي تدير معبر باب السلامة الحدودي لرويترز مستخدما كنيته وطالبا عدم نشر اسمه "سمحوا لنا بنقل كل عتادنا من أسلحة خفيفة إلى ثقيلة... من قذائف وراجمات صواريخ حتى الدبابات."

وقال إن مقاتلي المعارضة الذين جرى نقلهم لم يكن بينهم مقاتلون من جبهة النصرة المتشددة أو جماعات جهادية أخرى.

وأكد مصدر أمني تركي عبور المقاتلين الحدود وقدر أعدادهم بما بين 400 و500 مقاتل وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يراقب أعمال العنف في سوريا كذلك إن مئات من المقاتلين عبروا الحدود.

وكانت الحكومة السورية قالت يوم الأحد إن قوات تركية بين مئة مسلح دخلوا سوريا برفقة 12 شاحنة عليها مدافع آلية ثقيلة في عملية إمداد مستمرة لمقاتلي المعارضة.

وأصبحت الطريق عبر تركيا هي خط الإمداد الوحيد لأعزاز بعد أن أغلق الجيش السوري ما كانت على مدى سنوات الطريق الرئيسية إلى الأراضي التي يسيطر عليها المعارضون وتقدم إلى مسافة تبعد 25 ميلا عن الحدود لأول مرة منذ عامين.   يتبع