البرازيل: معظم حالات صغر حجم الرأس المؤكدة مرتبطة بفيروس زيكا

Thu Feb 18, 2016 10:46am GMT
 

ريو دي جانيرو 18 فبراير شباط (رويترز) - أعلنت وزارة الصحة البرازيلية أمس الأربعاء أن معظم حالات الإصابة المؤكدة بصغر حجم الرأس في البلاد وعددها 508 حالات يرجح أن تكون مرتبطة بعدوى زيكا الفيروسية ووصفت الإحصاء السابق بأنه متحفظ للغاية.

كانت الوزارة قد أعلنت اكتشاف 4443 حالة إصابة مؤكدة أو مشتبه فيها بصغر حجم الرأس ارتفاعا من 4314 حالة مسجلة في الأسبوع الماضي.

وقالت الوزارة الأسبوع الماضي إن 41 حالة إصابة مؤكدة بصغر حجم الرأس لها صلة بعدوى فيروس زيكا لكن الوزارة لم تحدث هذا الرقم.

وصغر حجم الرأس حالة مرضية يمكن أن تؤدي لمشاكل في النمو. وتحقق البرازيل في زيادة عدد حالات الإصابة في أنحاء البلاد تزامنا مع انتشار فيروس زيكا لكنها لم تثبت بعد أن هذا الفيروس هو سبب الإصابة بالمرض.

وقالت الوزارة في بيانها إن الحكومة لن تحدث الأعداد المؤكدة المرتبطة بهذه الحالات لان "وزارة الصحة تعتبر أن هناك عدوى فيروسية بزيكا لدى معظم الأمهات اللائي شخص أطفالهن" بهذه الحالة.

وقالت الوزارة إن الإحصاءات السابقة "لم تعكس بصورة صادقة أعداد الحالات الموجودة".

وأكدت البرازيل أمس 508 حالات إصابة بصغر حجم الرأس فيما يجري تقييم 3935 حالة أخرى وقالت الوزارة إن قلة قليلة من هذه الحالات يمكن أن تعزى إلى أسباب أخرى غير زيكا بعد تحاليل وفحوص شاملة متعمقة.

وأوضحت الدراسات أن من الصعوبة بمكان تشخيص عدوى زيكا لأن الفيروس لا يزال مراوغا في فحوص الدم فيما يلاحق الباحثون زيكا من خلال الفحوص الوراثية والأعراض الإكلينيكية.

وينتشر فيروس زيكا الآن في أكثر من ثلاثين دولة ودفع منظمة الصحة العالمية إلى إعلان حالة طوارئ صحية عالمية. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)