كينيا تقول إنها قتلت مسؤول المخابرات في حركة الشباب الصومالية

Thu Feb 18, 2016 11:15am GMT
 

نيروبي 18 فبراير شباط (رويترز) - أعلن الجيش الكيني اليوم الخميس عن مقتل قائد وحدة خاصة في حركة الشباب الإسلامية الصومالية المتمردة متهم بتدبير هجوم على قاعدة عسكرية كينية في جنوب الصومال الشهر الماضي الذي أوقع قتلى.

وقالت قوات الدفاع الكينية في بيان إن القوات الكينية التي تعمل في إطار مهمة الاتحاد الأفريقي في الصومال (اميسوم) قتلت محمد كراتي نائب قائد الشباب ورئيس الاستخبارات خلال حفل تخريج مقاتلين متشددين في الثامن من فبراير شباط.

وأضافت "يعتقد أن كراتي لعب دورا هاما في الهجوم الأخير على قوات الدفاع الكينية في العدي بنشر مفجريه الانتحاريين.

"مقتله يضاف إلى مقتل عبدي ديك قائد العمليات في لواء أبو الزبير الذي نفذ الهجوم في العدي."

ولم يكشف البيان عن مزيد من التفاصيل عن مقتل كراتي لكنه قال إن الجيش الكيني قتل أيضا 42 من مجندي الشباب وعشرة من القيادات المتوسطة في الحركة خلال الغارة.

ولم يتسن التحقق من ذلك من جهة مستقلة.

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)