مقدمة 2-توصية بإيقاف الرئيسين السابقين لاتحادي كولومبيا وتشيلي مدى الحياة

Thu Feb 18, 2016 3:00pm GMT
 

(لإضافة خلفيات)

من برايان هوموود

زوريخ 18 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أوصى رئيس غرفة التحقيقات في لجنة القيم التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بإيقاف الرئيسين السابقين لاتحادي كولومبيا وتشيلي لكرة القدم مدى الحياة بعد ثبوت مخالفتهما لقواعد الفيفا وارتكاب مخالفات تشمل الفساد والرشوة.

وكانت وزارة العدل الأمريكية أعلنت أن الكولومبي لويس بيدويا العضو السابق باللجنة التنفيذية للفيفا والتشيلي سيرجيو خادوي أقرا بذنبهما في الولايات المتحدة في ارتكاب مخالفات وتجاوزات مالية.

ويعاني الفيفا من أسوأ أزمة فساد في تاريخه الممتد 111 عاما بعدما وجهت السلطات في الولايات المتحدة اتهامات إلى عدد كبير من مسؤوليه في إطار تحقيقاتها في الفضيحة.

وتم إيقاف سيب بلاتر رئيس الفيفا (79 عاما) في ديسمبر كانون الأول الماضي إلى جانب ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة بسبب مدفوعات بقيمة مليوني فرنك سويسري (مليوني دولار) حصل عليها الفرنسي بلاتيني في عام 2011 من قبل الفيفا بعد موافقة من بلاتر نظير عمل قام به بلاتيني قبلها بنحو عشر سنوات.

وقالت لجنة القيم في بيان اليوم الخميس إن كورنيل بوربلي رئيس المحققين باللجنة كشف في تحقيقه عما اعتبر انتهاكات عديدة لميثاق شرف الفيفا ومنها ما يتعلق بالرشى والفساد والسلوك العام وتضارب المصالح.

ولم يتضح بعد إذا ما قرر أي من الرجلين الطعن في القرارات ولم يتسن أيضا الوصول لفريق الدفاع لأي منهما للتعليق.

وكان بيدويا رئيسا للاتحاد الكولومبي للعبة منذ 2006 وحتى العام الماضي وعضوا باللجنة التنفيذية باتحاد أمريكا الجنوبية.

كما كان عضوا باللجنة التنفيذية للفيفا منذ 2014 وحتى العام الماضي.

وترأس خادوي الاتحاد التشيلي منذ يناير كانون الثاني 2011 وحتى استقالته في نوفمبر تشرين الثاني وكان عضوا أيضا باللجنة التنفيذية باتحاد أمريكا الجنوبية. (اعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)