مجموعة إس.جي.إس للتفتيش تنفي المسؤولية عن اختفاء مادة مشعة في العراق

Thu Feb 18, 2016 12:34pm GMT
 

زوريخ 18 فبراير شباط (رويترز) - نفت مجموعة إس.جي.إس السويسرية للتفتيش اليوم الخميس أي مسؤولية عن الأمن في الموقع الذي اختفت منه مادة مشعة تستخدم لاختبار الأنابيب في حقل نفطي بجنوب العراق العام الماضي.

وقالت في بيان اليوم الخميس "الموقع الذي تجري فيه هذه العمليات مؤمن تماما ويحرسه رجال أمن على مسؤولية مالك الموقع. إس.جي.إس لا تتحمل أي مسؤولية عن أمن الموقع وليست لها رقابة على الدخول إليه" مضيفة أن مجموعة ويذرفورد الأمريكية استعانت بوحدتها التركية لإجراء الاختبارات.

وذكرت رويترز أمس الأربعاء أن العراق يبحث عن مادة مشعة "عالية الخطورة" أثارت سرقتها العام الماضي مخاوف بين المسؤولين العراقيين من احتمال أن تستخدم كسلاح إذا حصل عليها تنظيم الدولة الإسلامية. (إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)