مسؤول أمريكي: الجيش الأفغاني يسير أول طائرات بدون طيار في مارس

Thu Feb 18, 2016 1:35pm GMT
 

كابول 18 فبراير شباط (رويترز) - قال قائد عسكري أمريكي في العاصمة الأفغانية كابول اليوم الخميس إن من المتوقع أن يقوم الجيش الأفغاني بتسيير أول طائرات بدون طيار متخصصة في المراقبة بحلول شهر مارس آذار فيما يقوم الجيش بتوسيع قواته الجوية.

وتأتي زيادة المعدات العسكرية فيما تحارب القوات الأفغانية وحدها إلى حد بعيد منذ انسحاب معظم القوات الدولية في 2014. وتكافح القوات الأفغانية منذ شهور للتصدي لتمرد حركة طالبان.

وقال الميجر جنرال جوردون ديفيز قائد الوحدة التي تشتري المعدات الجديدة للجيش الأفغاني إن التحالف العسكري الذي يقوده حلف شمال الأطلسي سيقدم طائرات (سكان إيجل) التي يتم التحكم فيها عن بعد وسيقوم بتدريب جنود أفغان لتشغيل النظام.

وقال ديفيز لرويترز في مقابلة "سنجلب الدفعة الأولى من الطائرات التي ستشغلها القوات.... نقوم بإعداد المواقع. القطع والأجزاء في طريقها إلى هنا الآن."

وذكر أنه سيتم إرسال أول دفعة من الطائرات بدون الطيار التي يسيرها الجيش الأفغاني إلى شمال وجنوب البلاد وهي مناطق شهدت بعضا من أعنف المعارك في الشهور الأخيرة.

وطلب مسؤولون أفغان من التحالف موارد إضافية في الدعم الجوي والاستطلاع وهما مجالان لا يزال الجيش الأفغاني يعتمد فيهما بقوة على المساعدات.

وأكد مسؤول بوزارة الدفاع أن الطائرات بدون طيار في طريقها إلى أفغانستان فيما تستعد الطواقم لتشغيلها.

وقال دولت وزيري "ضباط الجيش الأفغاني يتدربون في الوقت الراهن على تشغيل الطائرات بدون طيار في الولايات المتحدة. بمجرد اكتمال التدريب سيتمكنون من تسييرها." (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)