أديل: بكيت طوال اليوم وشعرت بإحراج شديد بعد حفل جوائز جرامي

Thu Feb 18, 2016 5:21pm GMT
 

18 فبراير شباط (رويترز) - قالت المغنية البريطانية الشهيرة إنها بكت "طوال اليوم" بعد أن تحول ما كان يفترض أن تكون عودة مظفرة لمسرح جوائز جرامي إلى عرض مضطرب غنت فيه بصورة غلب عليها النشاز.

وقالت أديل لبرنامج إيلين ديجينرس الحواري في مقابلة سجلت أمس الأربعاء وستبث اليوم "شعرت بإحراج شديد".

وأضافت أديل التي حصلت على ست جوائز جرامي في 2012 "بكيت اليوم كله تقريبا. لم أكن أتخيل أن يسوء الأمر إلى هذا الحد".

وكان حفل يوم الاثنين هو أكبر ظهور للمغنية التي تبلغ من العمر 27 عاما في أربعة أعوام. ويأتي بعد صدور ألبومها (25) في نوفمبر تشرين الثاني الذي حطم أرقاما قياسيا في مبيعات الولايات المتحدة وأصبح أفضل الألبومات مبيعا في عام 2015 حول العالم بعد أن بلغت مبيعاته 15 مليون نسخة.

وكانت أديل تغني أغنيتها الجديدة "أول أي أسك" عندما حدثت مشاكل فنية وسقط ميكروفون على آلة بيانو فبدأت أديل بعدها بالغناء بصورة غلبها النشاز. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)