مخرج فيلم (زيرو دايز) يرى أن التوجه الأمريكي نحو السرية "مفزع"

Fri Feb 19, 2016 9:41am GMT
 

برلين 19 فبراير شباط (رويترز) - قال مخرج فيلم وثائقي جديد يتناول خطط أمريكية لهجوم الكتروني شامل على إيران أمس الأربعاء إنه يشعر بالغضب والفزع إزاء التوجه المتنامي بسرعة تجاه السرية لدى حكومة الولايات المتحدة.

وكان مخرج الأفلام الوثائقية المخضرم أليكس جيبني يتحدث للصحفيين في برلين حيث يعرض فيلمه (زيرو دايز) من المسابقة الرسمية لمهرجان برلين السينمائي الدولي.

ويستعرض الفيلم الوثائقي كيفية تطوير وكالة الأمن الوطني الأمريكية لبرنامج اختراق الكتروني حمل اسم (نيترو زيوس) تعلق عليه الآمال في تركيع إيران حال وقوع أعمال قتالية.

وقال جيبني في مؤتمر صحفي بعد عرض الفيلم "أنا غاضب بشأن القدر المذهل من السرية في الولايات المتحدة وكيفية تحول الأمر لنوع من التسلط يدمر ديمقراطيتنا."

وأضاف "أعتقد صراحة أن التوجه والتحرك أكثر فأكثر نحو السرية لدى الإدارة الأمريكية مفزع."

ويركز الفيلم الوثائقي على (ستوكسنت) وهي آفة الكترونية صنعتها الولايات المتحدة وإسرائيل -لكن لم تعترف أي من الحكومتين بذلك- بهدف مهاجمة البرنامج النووي الإيراني وتخريب أجهزة الطرد المركزي التي تخصب اليورانيوم.

ومن خلال إفادات المتخصصين والمحللين والصحفيين ومسؤولي المخابرات يوضح الفيلم الوثائقي كيف كانت (ستوكسنت) أول هجوم معروف تتخطى فيه البرمجيات الخبيثة مجال الفضاء الالكتروني وتتسبب في دمار على الأرض.

ويلمح الفيلم -القائم على شهادات عدة عاملين من داخل وكالة الأمن الوطني الأمريكية- إلى أن (ستوكسنت) ليست إلا قمة الجبل الجليدي.

وتعود حقوق توزيع الفيلم بالولايات المتحدة لشركة ماجنوليا بيكتشرز التي تخطط لطرحه بدور السينما في فصل الصيف. وتملك شبكة شو تايم حقوق البث التلفزيوني مدفوع الأجر للفيلم. (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)