الشرطة الاسبانية تعتقل شخصا سادسا في تحقيق في جريمة غسل أموال في بنك صيني

Sat Feb 20, 2016 4:38am GMT
 

مدريد/بكين 20 فبراير شباط (رويترز) - قالت محكمة في العاصمة الاسبانية مدريد يوم الجمعة إن الشرطة الاسبانية اعتقلت موظفا سادسا في فرع بنك الصين الصناعي والتجاري في مدريد وذلك بعد اعتقال خمسة مديرين في مداهمة جرت يوم الأربعاء.

وتأتي هذه الاعتقالات في أعقاب تحقيق أجرته الشرطة ووكالة الضرائب الأسبانية واليوروبول في عملية غسيل أموال مزعومة عبر هذا الفرع شملت أموالا يُشتبه بأن مجموعة إجرامية حولتها عن طريق بنك الصين .

وقالت المحكمة في بيان إن"البنك مازال يعمل."

وقال مصدر قضائي إن المعتقلين يواجهون اتهامات بغسيل أموال والاحتيال وجرائم ضريبية ومن بينهم المدير العام لفرع البنك في مدريد.

وقالت السفارة الصينية في اسبانيا في بيان على موقعها على الانترنت إن البنك كان يستخدم "أحدث أنظمة مكافحة غسيل الأموال" للسيطرة بشكل صارم على رأس المال.

وأضافت إن بنك الصين الصناعي والتجاري لعب دورا فعالا في دعم الاقتصاد المحلي الاسباني بما في ذلك المساعدة في تمويل مشروعات استثمار محلية بأكثر من مليار يورو (1.1 مليار دولار.)

وقالت إن "فرع بنك الصين الصناعي والتجاري في مدريد يدفع بشكل فعال منذ تأسيسه التعاون التجاري بين الصين واسبانيا."

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان في وقت سابق من يوم الجمعة إن بكين تولي أهمية كبيرة للقضية وإنها طلبت أن تحمي اسبانيا حقوق ومصالح الشركات والمواطنين الصينيين هناك وتناول القضية وفقا للقانون.

(الدولار=0.8986 يورو)

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)