تقارير: الجيش السوري وحلفاؤه ينتزعون 18 قرية من الدولة الإسلامية في شرق حلب

Sat Feb 20, 2016 7:08pm GMT
 

بيروت 20 فبراير شباط (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش السوري وحلفاءه استعادوا بدعم من الضربات الجوية الروسية 18 قرية من تنظيم الدولة الإسلامية في ريف حلب الشرقي اليوم السبت.

وعزز التقدم سيطرتهم على أجزاء من طريق يمتد باتجاه الرقة معقل التنظيم المتشدد ويزيد من المكاسب التي تحققت في هجمات زادت حدتها في وقت سابق هذا الشهر.

وأصبح الجيش السوري على مسافة أقل من 25 كيلومترا من الحدود التركية بفضل الهجوم الذي يعتمد فيه بشدة على غطاء جوي روسي ودعم بري من مقاتلين من جماعة حزب الله اللبنانية ومن إيران.

وقال المرصد السوري ومقره بريطانيا إن الجيش السوري وحلفاءه استعادوا 18 قرية بريف حلب الشرقي ليصبح تحت سيطرتهم 40 كيلومترا من طريق سريع يمتد من حلب إلى الرقة.

وقال التلفزيون السوري الرسمي أيضا إن القوات المسلحة السورية سيطرت على عدة قرى في المنطقة من تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي نوفمبر تشرين الثاني شق الجيش السوري طريقه إلى قاعدة كويرس الجوية التي كان يحاصرها تنظيم الدولة الإسلامية في ريف حلب الشرقي.

وفي سبتمبر أيلول تدخلت روسيا في الصراع الذي تشهده سوريا منذ نحو خمسة أعوام وذلك بحملة جوية لدعم الرئيس السوري بشار الأسد. وأصابت ضرباتها الجوية أهدافا للدولة الإسلامية لكنها استهدفت في الأغلب مسلحين آخرين منهم مقاتلون يدعمهم الغرب وتركيا.

وأصابت ضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة أهدفا للدولة الإسلامية في مناطق خاضعة لسيطرة التنظيم في محافظات الرقة ودير الزور والحسكة في شمال وشرق البلاد.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)