إصابة عشرات الطلبة بجامعة ميشيجان بأعراض نوروفيروس

Mon Feb 22, 2016 8:40am GMT
 

22 فبراير شباط (رويترز) - قال الحرم الرئيسي لجامعة ميشيجان بمنطقة آن أربور إن تفشي فيروس (نوروفيروس) أدى إلى إصابة عشرات من الطلبة المقيمين بالسكن الجامعي بالإعياء بأعراض هذا الفيروس الشديد العدوى.

وقالت الجامعة في بيان إن إدارة الصحة والخدمات الإنسانية في ميشيجان أكدت تفشي عدوى (نوروفيروس) الفيروسية لدى أكثر من 100 من الطلبة بالسكن الجامعي ممن يعانون من القيء والإسهال خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال روبرت وينفيلد كبير مسؤولي الصحة بالجامعة "نعتقد أن هذا العدد لا يعكس المدى الفعلي لانتشار المرض لأن الطلبة ينصاعون بشكل عام لنصائحنا بالتزام العزلة في حجراتهم".

وفيروس (نوروفيروس) من أشيع الأمراض التي تتفشى عن طريق الأغذية بالولايات المتحدة وعادة ما تحدث العدوى في أماكن مثل المستشفيات والبواخر والجامعات حيث يعيش الناس ويأكلون في حيز محدود.

وخلال الأشهر القليلة الماضية ظهرت عدوى (نوروفيروس) الفيروسية في مطاعم مسرح كانساس سيتي وفي مطعم (بافالو وايلد وينجز) في كانساس وفي سلسلة مطاعم شركة (تشيبوتلي مكسيكان جريل) بالولايات المتحدة.

وقالت الجامعة إن مسؤولي الصحة لم يحددوا بصفة قاطعة سبب التفشي بجامعة ميشيجان حيث تجري مراعاة احتياطات النظافة والتعقيم في جميع صالات الطعام وعنابر الإقامة.

وطالب مسؤولو الجامعة الطلبة بإتباع قواعد النظافة من غسل الأيدي إلى عدم المشاركة في الطعام لتفادي انتقال العدوى الفيروسية.

وتقول المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن (نوروفيروس) يصيب من 19 إلى 21 مليون شخص بالمرض سنويا بالولايات المتحدة. ومن هذا العدد من الذين يصابون بالفيروس يموت نحو 750 إلى 800 شخص سنويا.

وفيروس (نوروفيروس) شديد العدوى لمخالطي المريض وينتشر من خلال الأغذية الملوثة وعدم مراعاة احتياطات النظافة ومن أعراضه الغثيان والقيء والإسهال الحاد كما يعاني بعض الضحايا من الحمى والصداع وتقلصات المعدة. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)