انطلاق وشيكة لصادرات الغاز الصخري الأمريكية

Mon Feb 22, 2016 7:34pm GMT
 

22 فبراير شباط (رويترز) - رست ناقلة غاز طبيعي مسال بمرفأ سابين باس في لويزيانا لتنضم الصادرات الأمريكية إلى موجة إمدادات من المشاريع الأسترالية في وقت يتراجع فيه الطلب بالبلدان المستهلكة الرئيسية وتتهاوى فيه الأسعار تمشيا مع سوق النفط.

ورست الناقلة آسيا فيجن المقرر تحميلها بأول شحنة غاز صخري مخصصة لأسواق التصدير في المرفأ التابع لشركة تشينيير إنرجي أمس الأحد حسبما تظهر بيانات لرويترز.

كانت الناقلة وصلت خليج المكسيك في يناير كانون الثاني لكنها توقفت قبالة الساحل بسبب تأخر تحميل أول شحنة من المنشأة جراء مشاكل ميكانيكية.

وتنتظر ناقلة أخرى تدعى إنرجي أتلانتك في خليج المكسيك لتحميلها بشحنة غاز مسال من سابين باس منذ يناير كانون الثاني أيضا.

وقالت تشينيير إنها تتوقع أن تغادر شحنتها الأولى المنشأة بنهاية الشهر الحالي أو في أوائل مارس آذار.

كان أندرو والكر نائب الرئيس للاستراتيجية في تشينيير إنرجي قال خلال مناسبة لقطاع الطاقة في ألمانيا الأسبوع الماضي "سنصدر أول شحنة قريبا... ستكون في نهاية فبراير شباط أو أوائل مارس آذار."

كان الهدف الأصلي لمرفأ سابين باس استيراد الغاز المسال لكن الشركة قررت لاحقا استخدامه لتصدير الغاز الصخري. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)