24 شباط فبراير 2016 / 12:25 / بعد عام واحد

تلفزيون- أجواء مُستلهمة من حياة كبار المطربين العرب تُخَيِم على فندق أردني

الموضوع 3014

المدة 3.49 دقيقة

عمان في الأردن

تصوير 22 فبراير شباط 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يوفر فندق في العاصمة الأردنية عمان لنزلائه إقامة فريدة من نوعها حيث تتميز كل غرفة فيه بجو موسيقي مختلف مُستلهم من حياة أحد عمالقة الطرب والموسيقى العربية الذي تحمل اسمه.

فكل غرفة من بين 14 غرفة يضمها فندق اللوكندة تحمل اسم مطرب عربي مشهور ويعكس تصميمها الداخلي من ألوان وأثاث شخصية وحياة الموسيقي الذي سُميّت باسمه.

فغرفة المطربة المصرية الأسطورة المعروفة بلقب كوكب الشرق أُم كلثوم مُصممة على شكل يشبه آلة القانون الموسيقية الشرقية التقليدية التي كان عزفها مصاحبا لكثير من أغنياتها.

وقال سعد دروزه مؤسس ومدير فندق اللوكندة إن من الضروري إبراز التراث الموسيقي للمنطقة في تصميم الفندق لمنح النزلاء نكهة الموسيقى العربية.

أضاف "هو التركيز بشكل أساسي على الثقافة العربية. الهدف الأساسي هو إنه نعطي للنزلاء الموجودين في الفندق لمحة عن الموسيقى العربية. بناء على ذلك اخترنا.. خليني أسميهم عمالقة الموسيقى العربية اللي أثروا على تطور الموسيقى اللي وصلتنا بالوقت الحالي. العمالقة هدول كانوا معظمهم موجودين في الربع الأول من القرن الماضي."

ويضم الفندق أيضا غرفا بأسماء مطربين كبار آخرين منهم فيروز وعبد الحليم حافظ ووردة الجزائرية.

وتصميم غرفة فيروز يعكس حياة الريف اللبناني وجباله بينما غرفة سيّد درويش تحمل علاقة الفنان بهموم الشعب المصري..وهكذا.

كما يضم الفندق غرفة باسم المطربة السورية الراحلة أسمهان.

أضاف دروزه "أسمهان هي أميرة درزية حاولنا نعكس الأصول الأميرية بحياتها عن بعض العناصر الموجودة بالغرفة اللي لها طابع ملوكي. زي الصفة اللي هي موجودة فيها لها طابع ملوكي. أهم الشغلات الموجودة في غرفة أسمهان ياللي هي بتعكس إسهامها الموسيقي. أسمهان كان عندها قدرة فريدة من نوعها على التحكم بأوتارها الصوتية وكانت توصل لمراحل بالصوت قلة جداً من المغنيين ممكن يوصلوا لها."

وتشمل اللمحات الأخرى عن المطربين كتابة كلمات أغنيات شهيرة لهم على ستائر الغرفة ووجود أوراق تحوي معلومات تؤرخ لحياة كل منهم في الغرفة التي تحمل اسمه.

وبوسع النزلاء أيضا الاستماع لأغنيات كل مطرب منهم في غرفهم.

وقال أردنيون زاروا الفندق إنه فريد من نوعه وسوف يجتذب الزوار الأجانب للإقامة فيه.

وقالت بان برقاوي وهي مقدمة برامج إذاعية أثناء زيارتها للفندق "بعمان أول مرة باشوف شي زي هيك. الفكرة كثير حلوة لأنه التصميم كثير معاصر (بالانجليزية). بس بنفس الوقت فيه نكهة عربية وفيه لمسة فن وكمان باحس للأجانب بالذات لما ييجوا زيارة على الأردن يحسوا انه في شي مختلف."

أضاف زائر آخر للفندق يدعى حكمت لبادة إنه في غاية السعادة برؤية فندق يحتفي بثقافة المنطقة.

وأردف لبادة "الفكرة كثير حلوة الصراحة لأنه أظن من أهم الأشياء الناقصة عندنا في البلد هي خاصة بالفنادق. أظن كثير عندنا الحضارة أو الثقافة الموجودة هون. السياح بيحسوا فيها غريبة إلى حد كبير. فأظن كان من المهم كثير إنه أول ما يوصل السائح عشان يحس بالبلد اللي بيوصل فيها الفندق اللي بيقعد فيه يكون بيعكس هذه الحضارة."

ويعتزم الفندق الذي افتُتح في 25 سبتمبر أيلول 2015 التوسع وإقامة دار سينما لعرض أفلام عربية.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below